اغلاق

صورة ‘سيلفي‘ تنتهي بكارثة .. سارة وروان سقطتا من الطابق الرابع

واقعة مأساوية شهدتها محافظة بورسعيد شمال مصر، حيث سقطت فتاتان في عمر الزهور من الطابق الرابع بسبب صورة "سيلفي"، ما أدى لتعرضهما لإصابات خطيرة


الطالبتان المصابتان سارة وروان

استدعت نقلهما إلى المستشفى حيث يصارعان الموت.
تفاصيل الواقعة رواها أحمد سامي، شاهد عيان، من سكان المنطقة قال " إن المارة بشارع محمد علي وأمام مدرسة التيمورية ببورسعيد فوجئوا بصوت ارتطام قوي على الأرض أعقبه صوت ارتطام آخر وصراخ، وعندما هرعوا لموقع الارتطام شاهدوا فتاتين ملقاتين على الأرض والدماء تنزف منهما بغزارة، وعلى الفور تم نقلهما لمستشفى بورسعيد العام، حيث أكد الأطباء خطورة حالتهما، ولذلك تم نقل إحداهما لمستشفى النزهة الدولي في القاهرة، والأخرى لمستشفى الجلاء العسكري بالقاهرة".
وتبين من التحقيقات التي أجرتها أجهزة الأمن أن الفتاتين كانتا تحاولان التقاط صورة "سيلفي" فاختل توازنهما وسقطتا على الأرض.
وكشفت التحقيقات أن الفتاة الأولى تدعى روان السيد حسن، والثانية تدعى سارة لطيف، وتبلغان من العمر 15 عاماً.
وقالت إحدى صديقات الفتاتين وتدعى أميرة الشامي  إن صديقتيها مصابتان بكسور في العمود الفقري وشبه ارتجاج في المخ ونزيف وكسور في الحوض، طالبة الدعاء لهما.
من جانبه، ذكر مصدر طبي بمستشفى بورسعيد أن حالة الفتاتين خطيرة، وأنهما وصلتا المستشفى مصابتين بكسور في الوجه والفك والأسنان والعمود الفقري والحوض ونزيف في المخ، مؤكداً أن حالتهما صعبة وحرجة، متمنياً لهما الشفاء العاجل.













لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق