اغلاق

مهرجان مرشدات الشارقة ينطلق تحت شعار أجيال مبتكرة

تحت رعاية قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، والرئيسة الفخرية لمفوضية مرشدات الشارقة،

ينطلق الأربعاء المقبل مهرجان مفوضية مرشدات الشارقة تحت شعار "أجيال مبتكرة"، ويستمر على مدار يومين.
ويشارك في المهرجان أكثر من 130 من الزهرات (7-11 عاماً)، والمرشدات (12-15 عاماً) اللواتي سيتم تكريمهن مع ذويهن، وبحضور 200 ممثل وممثلة عن المؤسسات الحكومية والخاصة. وسيكون باب التسجيل مفتوحاً لعامة الزوار في اليوم الثاني، للمشاركة في فعاليات اليوم المفتوح.
ويهدف المهرجان إلى عرض أعمال الفتيات في نطاق خمس شارات وهي: الرياضة، والعمل المجتمعي، وعالم الإرشاد، والفنون لفئة المرشدات، والثقافة لفئة الزهرات. كما يهدف إلى تعريف المنظمات الاجتماعية والثقافية في إمارة الشارقة على عمل وأنشطة المفوضية التي تقدمها للفتيات ودورهن كمرشدات، فضلاً عن تعزيز دور المفوضية والترويج لها بين باقي الفتيات وأولياء أمورهن في الإمارة.

" دعم وتعزيز مهارات الفتيات في امارة الشارقة "
وقالت شيخة الشامسي، مدير مساعد في مفوضية مرشدات الشارقة: "يأتي تنظيمنا لهذا المهرجان تماشياً مع توجيهات قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، الرئيسة الفخرية لمفوضية مرشدات الشارقة، الداعية إلى دعم وتعزيز مهارات الفتيات في إمارة الشارقة، إذ يأتي هذا المهرجان الترفيهي والتعليمي المتكامل لأعضاء المفوضية من الفتيات، وليشكل حافزاً إبداعياً للفتيات في إماراة الشارقة، وذلك في إطار حرصنا على توفير الفرصة لهن لاكتساب الخبرات وتنمية المهارات العملية وتطويرها، وتعزيز المواهب الفنية في بيئة قوامها الروح المجتمعية والعمل الجماعي".
وأضافت: "نتطلع إلى أن يشهد المهرجان إقبالاً جماهيرياً واسعاً، لا سيما في يومه الثاني المفتوح، لتعريف الزوار على المفوضية وعلى باقة الفعاليات والأنشطة التي ننظمها، بعد رؤيتهم لمجموعة مشاريعنا المعروضة خلال المهرجان".
ويتميز المهرجان بتصميم فريد من نوعه، يتكون من خمسة أقسام أو "بوابات" مخصصة للعرض، تتصل كل بوابة بالأخرى حول المركز الذي يحتوي على منطقة الاستقبال، وترمز كل بوابة إلى شارة، ذات مسمى خاص بها يدل على فئات الشارات، فهناك بوابة تطوير الذات، والصحة، والوعي العالمي، ومرشدات العالم، بالإضافة إلى الهوايات. وستعرض كل بوابة أعمال وإنجازات الفتيات، فضلاً عن الصور، والأعمال الفنية، والعروض المرئية (عروض الفيديو القصيرة) للأنشطة والفعاليات التي سبق أن نظمتها مفوضية مرشدات الشارقة، كما سيتم عقد ورش عمل مختلفة ضمن كل بوابة، تتوافق مواضيعها مع الشارة الخاصة بها.
وتتوزع ورش العمل في اليوم الثاني ضمن البوابات على النحو التالي: ورشة المسامير في بوابة تطوير الذات، وورشة الطبق الصحي برعاية مؤسسة ماجد الفطيم الخيرية في بوابة الصحة، وورشة تركيب المكعبات "ليغو" في بوابة الهوايات، وورشة عمل بيئية تحت رعاية شركة الشارقة للبيئة "بيئة" في بوابة الوعي العالمي، وورشة صنع الأساور في بوابة مرشدات العالم، بالإضافة إلى مجموعة متنوعة من الفعاليات والأنشطة الأخرى التي يحتضنها المهرجان مثل الألعاب والأنشطة الرياضية، والتي تهدف إلى ترفيه الفتيات وإسعادهن.
ويقام مهرجان مفوضية مرشدات الشارقة برعاية كل من شركة الإمارات للاتصالات "اتصالات"، وصالون "بادوفا" للتجميل، و"أحمد المغربي" للعطور، وعطورات "الكرجي"، ويقوم هؤلاء الرعاة بتقديم الجوائز والقسائم والهدايا، بالإضافة إلى "الجوري" للتجارة الذي قام برعاية باقات الدعوة.
وكانت الحركة الإرشادية قد انطلقت في إمارة الشارقة عام 1973، ثم انتشرت لتشمل الإمارات السبع، حيث تطورت الحركة الكشفية إلى أن تم تتويج ذلك بتأسيس جمعية المرشدات الإماراتيات في عام 1979، وتهدف مفوضية مرشدات الشارقة التي تحظى برعاية قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، إلى رعاية أجيال المستقبل وتحفيزهم ومدهم بمصادر الإلهام كي يكونوا مواطنين قادرين على تنمية وتطوير وطنهم، والإسهام في تطوير وبناء العالم أجمع، وذلك من خلال توفير منبر للفتيات للمساهمة في إطلاق العنان لقدراتهن الكامنة وتطويرها.





لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق