اغلاق

رياضة المرأة بالشارقة تحتفل بيوم التسامح الدولي

احتفلت إدارة رياضة المرأة في نادي سيدات الشارقة، بيوم التسامح الدولي، الذي يصادف السادس عشر من شهر نوفمبر من كل عام،

 

ويحتفي فيه العالم بأهمية التسامح باعتباره إحدى القيم الأساسية الضرورية لتحقيق السعادة، وإرساء روح الاحترام والسلام بين شعوب العالم كافة.
وقامت موظفات ومدربات ولاعبات إدارة رياضة المرأة، بإطلاق بالونات بيضاء في الهواء، كرمز معنوي ليوم التسامح الدولي، ليكن هو شعارهن الحقيقي دوماً، وتعبيراً عن حرصن على بث روح المحبة والسلام بين جميع المواطنين والمقيمين على أرض دولة الإمارات العربية المتحدة، التي سبقت دول العالم في تعيين أول وزيرة للتسامح في حكومتها الرشيدة.
وقالت ندى النقبي، مدير إدارة رياضة المرأة في نادي سيدات الشارقة: "تقدم دولة الإمارات العربية المتحدة نموذجاً مشرفاً عن معنى التسامح والسلام، يتمثل ذلك بما تضمه من مزيج منوع من الثقافات والجنسيات، لتشكل تجربة حضارية وإنسانية فريدة من نوعها، تحمل بين ثناياها أجمل معاني الحب والعطاء، الذي زرعته قيادتنا الرشيدة، ومنعت جميع أشكال التفرقة والتميز بأي شكل كان".
ويمثل يوم التسامح الدولي مناسبة سنوية عالمية، يحتفل فيها العالم بقيم ومعاني التسامح والاحترام المتبادل بين الأمم والحضارات، ويدعو إلى محاربة روح التعصب والانغلاق والكراهية، ترسيخاً للسلم الأهلي والعالمي ودعماً للمشترك بين الثقافات البشرية.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق