اغلاق

صور أقوى من مليون كلمة تختصر حكاية قرية ام الحيران بالنقب

براءة .. هو اسم هذه الطفلة التي تُظهر الصور التي التقطتها عدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما في قرية ام الحيران غيرالمعترف بها في النقب صباح اليوم براءتها وعفويتها


براءة تختصر ببراءتها كل الحكاية ..

 خلال البحث عن أغراضها الشخصية وربما العابها التي تعني لها الكثير بين أكوام الاكياس التي جمعت محتويات منزلها المهدد بالهدم.
ابتسامة رقيقة رُسمت على وجهها عندما وجدت بعض ما تبحث عنه...
 رغم ذلك نظرت إلى عدسه الكاميرا وابتسمت ببراءة كما هو حال إسمها..
 لعل هذه الصور الأقوى من مليون كلمة تختصر حكاية براءة ومئات الأطفال في مثل عمرها من سكان قرية ام الحيران وقرى النقب ، فوراء كل بيت مهدد بالهدم حكاية ام واب واطفال صغار يبحثون عن الامان..
 يذكر أن قرية ام الحيران تشهد منذ الليلة الماضية هبه جماهيرية تضامنا مع أهلها ،  وذلك في أعقاب وصول معلومات جدية حول نية السلطات الإسرائيلية بتنفيذ أوامر هدم لـ15 مبنى في القرية.











إقرأ في هذا السياق:
المحكمة تنظر بقرار هدم ام الحيران بالنقب وسط تواجد مكثف للأهالي وأعضاء كنيست بالقرية

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق