اغلاق

الأردنية: 26 فنانا تشكيليا من 15 دولة ينشدون الجمال

بانيت - الاردن : افتتح رئيس الجامعة الدكتور عزمي محافظة معرض الفن التشكيلي الذي نظمته كلية الفنون والتصميم في الجامعة الأردنية، ضمن فعاليات مؤتمر وملتقى الفنون الدولي

الأول "الفنون في مواجهة التطرف والإرهاب" الذي انطلقت أعماله مؤخرا برعاية الأميرة وجدان الهاشمي.
وضم المعرض زهاء (50) لوحة تشكيلية تناولت موضوعات تنشد ثقافة الجمال ضد ثقافة الموت والإرهاب وتنادي بالإنسانية والسلام والأمن، جاءت نتاج مجهود مضن بذله (26) فنانا تشكيليا يمثلون (15) دولة عربية وأجنبية بالإضافة إلى الأردن،  استضافتهم كلية الفنون والتصميم مدة أربعة أيام لتقديم جل عطائهم الفني والذي خلص في نهاية المطاف إلى تحف فنية أبهرت الحضور لما تحمله من معان إنسانية سامية تنادي بالأمن والسلام وتندد بالتطرف والغلو والإرهاب.
رئيس الجامعة الدكتور عزمي محافظة أكد في تصريح له "أن كلية الفنون والتصميم في الجامعة بدأت  بالفعل من خلال هذا المعرض بدورها الحقيقي في التفاعل مع المجتمع المحلي ونشر ثقافة الفن التي تنادي بالسلام، مجسدينها في لوحات فنية عكست أفكار متنوعة مبتكرة وثقت جميعها تحت عنوان واحد مفاده أن الفن سلاح فتاك في مواجهة الإرهاب".
ويشكل المعرض وفقا لعميد الكلية الدكتور أيمن تيسير نقلة نوعية في تاريخ الكلية شارك فيه عشرات الفنانين المشهورين، عكس جهد وفكر وفن "الأردنية" من خلال اللوحات المعروضة، بعد أن قدمها أصحابها هدية للكلية تقديرا لجهودها الواضحة في توظيف الفن وسيلة مهمة لنبذ العنف والتطرف، ما يسهم في زيادة رصيدها وإرثها الفني من مقتنيات وتحف فنية.
 


لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

 

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق