اغلاق

فلسطينيون ينعون فيدل كاسترو في مدينة رام الله

نعى فلسطينيون الزعيم الثوري الكوبي فيدل كاسترو الذي توفي يوم الجمعة عن 90 عاما ، فيما وصفه الرئيس الفلسطيني محمود عباس بأنه "مدافع صلب عن قضايا وطنه
Loading the player...

وشعبه وعن قضايا الحق والعدل في العالم" .
الجمع تكون معظمه من أعضاء في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وهي حركة يسارية دعت إلى التجمع في مدينة رام الله بالضفة الغربية المحتلة لنعي الزعيم الكوبي.
السلطة الفلسطينية بدورها نعت كاسترو ووصفته بأنه كان مدافعا صلبا عن قضايا الحق والعدل في العالم.
وقال المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل ابو ردينة:
"فيدل كاسترو كان محاربا من أجل الحرية ومؤيدا للقضية الفلسطينية من البداية، كما أن كوبا اعترفت بالدولة الفلسطينية وأيدت نضالنا ضد الاحتلال. كاسترو كان رمزا ثوريا عظيما، ونحن نكن له احتراما كبيرا ".
وتمتعت منظمة التحرير الفلسطينية وكوبا تحت قيادة الزعيمين الراحلين ياسر عرفات وكاسترو بعلاقات اقتصادية ودبلوماسية وعسكرية قوية.
وزار عرفات كوبا في عام 1974، وبعدها بخمس سنوات ألقى كاسترو خطابا في الأمم المتحدة أدان فيه إسرائيل وقال "إنها ترتكب إبادة جماعية ضد الفلسطينيين" .





لدخول زاوية كوكتيل اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا
لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق