اغلاق

الخارجية الألمانية: هناك ضرورة إنسانية لوقف إطلاق النار بحلب

تعليقاً على الوضع في حلب، صرحت متحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية في 28 نوفمبر/ تشرين الثاني بما يلي: "إن قيام النظام السوري وداعميه بخوض المعارك ،


الشديدة الأخيرة وفرض السيطرة على مناطق واسعة في شرق حلب تعرض الناس هناك لمواجهة الفناء المطلق.
يحاول الآلاف المعرضون للخطر الأكبر على حياتهم الفرار إلى الأحياء المجاورة، حيث فقد المئات حياتهم في الأيام الأخيرة أو أصيبوا بجراح خطيرة دون وجود أدنى فرصة لتوافر المساعدة الطبية الضرورية للبقاء على قيد الحياة.
ولذا فإن هناك ضرورة إنسانية قصوى لوقف فوري لإطلاق النار من أجل الناس في حلب. يجب وقف العمليات القتالية في حلب وجلب إمدادات الإغاثة إلى المتضررين وإجلاء الجرحى.
يجب أن توضع نهاية لهذه المأساة، وتقع المسؤولية الكبرى على عاتق النظام وجميع داعميه وفي مقدمتهم روسيا وإيران. ضمان وصول المساعدات الإنسانية هو الحد الأدنى على الإطلاق، وهو واجب ومعيار إنساني حتمي من أجل ترابط المجتمع الدولي. وينبغي عدم التنصل من هذه المسؤولية وخاصة في هذه الأوقات".



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق