اغلاق

طلاب ‘واحة الصحراء‘ النقب يمثلون الدولة بمسابقة ‘نصنع التغيير‘

بعد ان حاز طلاب مدرسة "واحة الصحراء ابو قويدر التجريبية" على المرتبة الأولى على مستوى الدولة في مسابقة "نصنع التغيير " التي نظمت في مدينة تل ابيب ، مؤخرا ،


جانب من فعاليات المسابقة

بحضور سيّدة الأعمال المشهورة شيري أريسون ، تقرر أن تمثل مجموعة من طلاب المدرسة، دولة إسرائيل في مؤتمر دولي سيعقد قريبا في الصين ... ومشروع " نصنع التغيير " هو برنامج تربوي عالمي يهدف الى إنشاء جيل مشارك وفعّال اجتماعياً  قادر على صنع التغيير، من خلال تزويد الطلاب باّليات خاصة لتطوير الوعي  الذاتي وقدرتهم على الاصغاء لأنفسهم ولما يدور حولهم والنظر بعين ناقدة للمجتمع بهدف التغيير ... بانوراما التقت بعدد من الطلاب ومدير المدرسة ومفتشها وحاورتهم حول هذا الانجاز المشرف ...

" تمييز ونشاطات في المجال التعليمي والتربوي "
لا يخفي مدير المدرسة المربي حاتم ابو قويدر الذي كان قد رافق الطلاب في هذا المشروع فرحته بالانجاز الذي حققه الطلاب ، حيث أثنى على جهود الطلاب وتميزهم الدائم ، وشكر اللجنة على منحها الثقة لمدرسة واحة الصحراء في تمثيل الدولة خارج البلاد ، وتمثيل وزارة المعارف المشرف في البلاد عامة ولواء الجنوب على وجه الخصوص .
وأضاف المربي أبو قويدر : " لقد أُعلن عن فوز مدرسة واحة الصحراء التجريبية ابو قويدر ، قبل أشهر ، بجائزة التربية والتعليم لهذا العام لتميزها ونشاطاتها المختلفة في المجال التعليمي والتربوي " .
 
" هذه المدرسة تسعى دائماً إلى التميز"
من جانبه ، يقول مفتش المعارف والمدرسة المربي سليمان العمور  :"إنه لمن دواعي سرورنا وفخرنا أن يحظى طلاب مدرسة واحة الصحراء ابو قويدر التجريبية بهذه المسابقة والتمثيل المشرف ".
ومضى العمور يقول : "لقد عهدنا مدرسة واحة الصحراء وهي تسعى دائماً إلى التميز بجهود إدارتها وطاقمها المميز" .
 
"سعيد جدا لمشاركتي في هذا المشروع "
أما الطالب سلامة احمد ابو قويدر وهو طالب في الصف الثامن " د " ، فيقول : " بدأنا في هذا المشروع العام الماضي ، والهدف هو تشجيع الطلاب على تناول الوجبة الساخنة ، خاصة ان طلاب المدرسة كانوا يعتقدون بان الوجبات الساخنة التي تقدم لهم غير صحية ، وكان لنا دور مهم في تغيير هذه النظرة ".
ومضى سلامة أبو قويدر يقول : "  انا سعيد جدا لمشاركتي في هذا المشروع المهم والصحي . لقد قدمنا الكثير من الفوائد لطلاب المدرسة من خلال هذا المشروع ، وأنا أنصح جميع الطلاب في مدرستي وفي جميع المدارس في النقب بتطبيق هذا المشروع عندهم ، وتكثيف مثل هذه المشاريع التي تعود بالفائدة على الجميع ، كما اشكر ادارة المدرسة على الدعم وتوفير هذا المشروع في مدرستنا " .
 
"مساهمة بصنع التغيير لدى الطلاب "
من جانبها ، تقول الطالبة يمامة وحيد ابو قويدر من الصف الثامن "د" : "من خلال هذا المشروع وخلال العامين الماضيين تمكنا من اقناع طلاب المدرسة بتناول الوجبات الساخنة ، رغم اننا واجهنا صعوبات في ذلك .
لكن ، بحمد الله وبجهود الادارة وطاقم المعلمين المرافقين للمشروع ، استطعنا تسهيل الموضوع من خلال اجراء مقابلة مع صاحب الشركة التي تقدم الوجبات للمدرسة، وايضا من خلال مواعظ دينية ومحاضرات من قبل اخصائية تغذية وممرضة" .
واستطردت يمامة أبو قويدر تقول : " انا سعيدة جدا خاصة لأنني أشعر بمساهمتي في صنع التغيير لدى الطلاب ، وقد غيرت المفهوم لدى الطلاب الذين يتناولون اليوم الوجبات الساخنة بسعادة وهناء . هذا شيء مميز سيرافقني طيلة حياتي ، خاصة بعد مغادرتي هذه المدرسة ، حيث كان لي دور فعال في هذا المشروع الصحي " .

" أفتخر بأني طالب بهذه المدرسة "
الطالب عز الدين فوزي ابو قويدر احد الطلاب المشاركين في الوفد للصين أدلى هو الاخر بدلوه قائلا : " من خلال مشروع " نصنع التغيير " في مدرستي واحة الصحراء تمكنت من احداث تغيير في قضية اعتقاد الطلاب بان الوجبات الساخنة مضرة ، وكان لنا هدف وهو رفع الوعي لدى طلاب المدرسة والاهل خاصة في مجال التغذية السليمة ".
واسترسل عز الدين أبو قويدر يقول : "في اعقاب هذا المشروع تم اختيار المدرسة للسفر وتمثيل دولة اسرائيل والمدارس العربية واليهودية في مسابقة عالمية ستعقد في الصين خلال الشهر القادم ، وأنا افتخر جدا بانني سأمثل مدرستي في الصين من بين 200 مدرسة عربية ويهودية في البلاد ، وافتخر ان اكون في مثل هذه المدرسة ، كما اشكر المعلمين جميعا ومدير المدرسة المربي حاتم ابو قويدر والطلاب الذين ساهموا في هذا المشروع " .

"خلال اشهر قليلة نجحنا بايصال الفكرة "
وتقول المعلمة جيهان ابو هدوبة مركزة المشروع : "لقد قمنا باختيار موضوع في هذا المشروع يكون مع ابعاد مميزة ، وتم اختيار موضوع صحي من الدرجة الاولى وهو صنع التغيير في تناول الوجبات الساخنة ، خاصة ان طلاب مدرستنا واهاليهم كان لديهم تخوف من تناول الوجبات الساخنة ".
وتابعت المعلمة جيهان ابو هدوبة : " خلال اشهر قليلة نجحنا بان نوصل الفكرة الى الاهل أولا ، ومن ثم الى الطلاب عن طريق محاضرات وزيارات بان الوجبات الساخنة التي تصل مدرستنا انما هي صحية وتساعد على تركيز الطلاب خلال دوامهم والاهم النمو الصحيح . من خلال هذا الموضوع تطرقنا الى الجانب الاجتماعي ، وهو تقديم الوجبات الى طلاب من عائلات كثيرة الاولاد ، وبهذا يكون توفير اقتصادي كبير للاهل ، اما بالنسبة للجانب البيئي فتم ادخال فكرة التدوير واستغلال فضلات الطعام وتوزيعها على مزارع تربية المواشي وغيرها من الحيوانات " .
وأنهت المعلمة جيهان ابو هدوبة حديثها قائلة : " النجاح كان ظاهرا في المدرسة بهذا المشروع ، وشاهدنا بان الطلاب يطبقون هذا المشروع من كل جوانبه الصحية والبيئية والاجتماعية ، وهنا ايقنا بان المشروع سيكون مميزا ليس محليا فقط وانما قطريا وعالميا " .

"المدرسة تمنح الطلاب كل الامكانيات للنجاح والتميز "
أما المعلمة ريحانة نصار وهي مركزة اللغة الانجليزية ومرافقة للطلاب في وفد الصين : " بعد النجاح الكبير الذي حققه مشروع "نصنع التغيير" في المدرسة والبلاد عامة ، وقد حصلت المدرسة على جائزة جمعية " روح طيبة " حول هذا المشروع ، فكان لنا الفخر ان نتلقى البشرى بان مدرستنا ستشارك في مؤتمر عالمي في الصين بمشاركة عدد كبير من دول العالم سيتم خلاله عرض المشروع الذي قامت عليه المدرسة . الوفد سيضم 3 طلاب من مدرستنا وعدد من اعضاء الادارة" .
واسترسلت المعلمة ريحانة نصار قائلة : " انا فخورة جدا بانني جزء من طاقم مدرسة واحة الصحراء التي تعمل بكد ونشاط ، وتمنح الطلاب كل الامكانيات الممكنة من اجل النجاح والتميز " .


عز الدين ابو قويدر


يمامة ابو قويدر


سليمان العمور


سلامة ابو قويدر


حاتم ابو قويدر

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق