اغلاق

الحزب الشيوعي البرتغالي يعقد مؤتمره العشرين

شاركت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في المؤتمر العام العشرين للحزب الشيوعي البرتغالي الذي عقد في مدينة " المادا " البرتغالية على مدار 2 و3 و 4 ديسمبر الجاري،



بمشاركة  53 وفداً من مختلف دول العالم ومندوبي المؤتمر وممثلي القوى اليسارية والتقدمية وعشرات الكتاب والمثقفين والشخصيات العامة وممثلي الكتل البرلمانية الأوروبية وعدد من الوزراء وأعضاء من برلمان الاتحاد الاوروبي.
وشارك ماجد دبسي القيادي في الجبهة بكلمة المقاومة الفلسطينية في المؤتمر حيث بارك للحزب وقياداته وكوادره نجاح مؤتمرهم العشرين وتطور الحزب في السنوات الاخيرة مشيدا بما يحققه من انجازات سياسية واجتماعية على صعيد تقديم النموذج الشعبي الديمقراطي.
وأكد دبسي على " مواصلة شعبنا الفلسطيني مسيرته ونضاله العادل المشروع ومقاومته الوطنية التحررية من أجل تحقيق أهدافه وحقوقه المشروعة ، مشدداً على أهمية توسيع حركة التضامن الشعبية والدولية مع نضاله التحرري واتساع رقعة المقاطعة لنظام الاحتلال والاربارتهايد العنصري في فلسطين المحتلة ومواجهة الاستعمار الصهيوني وممارسات الاحتلال اليومية ".
وحيا دبسي الوفود المشاركة في المؤتمر مؤكداً على " تصميم الجبهة الشعبية وكافة قوى المقاومة على مواصلة طريق التغيير الثوري والتحرري حتى النصر" . ولاقت كلمة الجبهة ومواقفها ترحيباً واسعاً من قبل المشاركين في المؤتمر والتصفيق وقوفاً.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق