اغلاق

‘آراب آيدول‘: انتقادات شديدة للجنة التحكيم بسبب المديح الزائد!

استطاع هاشتاق #Arab Idol أن يكون "تراند" على موقع التواصل الاجتماعي خلال عرض حلقة البرنامج يوم الجمعة على شاشة "ام بي سي". وبعد استبعاد حسام الشويخي من تونس،



الأسبوع الفائت، بات على كل واحد من المشتركين أن يثبت في هذه المرحلة أنه يستحق الوصول إلى اللقب.

في الحلقة المباشرة لا يزال هناك مشتركون مميزون أكثر من غيرهم، وفق ما تظهره النتائج التي تم رصدها عبر السوشيال ميديا. وقد شهدت حلقة الجمعة انتقادات لاذعة من جمهور السوشيال ميديا لأعضاء لجنة التحكيم، في وقت لوحظ المدح الزائد من اللجنة لصالح المشتركين، فتساءل البعض عمّا جعل اللجنة لا تعطي رأيها بصراحة، مع العلم أنّ هناك أصواتاً لا تستحقّ كلّ هذا المديح.

وبالعودة إلى ما تمّ رصده، اتفق البعض على أنّ الملل دائم السيطرة على البرنامج، برغم تقدّم العروض المباشرة، كما لا يزال البرنامج من دون زخمه المعتاد الذي شهدناه في المواسم السابقة. البعض عزا الفتور إلى افتقاد البرنامج للمواهب التي يمكن وصفها بالمميزة كموهبة الفلسطيني محمد عساف، الذي تمّ ذكر اسمه في الحلقة من قبل الفنانة أحلام أكثر من مرة.
واتفق البعض على أن المشتركة المصرية إسراء جمال من أفضل الأصوات النسائية، إلا أنه لا يوجد أيّ فتاة تستحق لقب "أراب أيدول" هذا العام ، ويجب أن يكون اللقب لصالح شاب لأنهم الأجدر بالفوز في هذا الموسم.
ويبدو واضحاً أن جمهور السوشيال ميديا يطالب ببقاء عمار العزكي وأمير دندن ويعقوب شاهين من فلسطين، وكوثر براني من المغرب، وهمام من العراق، في الوقت الذي تتوقع الأكثرية أن يصل هؤلاء إلى الحلقات النهائية من البرنامج.



لدخول لزاوية الفن اضغط هنا
لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا

لمزيد من Arab idol اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق