اغلاق

‘براعم‘ بحلتها الجديدة في عامها الثامن بتقنية HD

تحتفل قناة براعم الموجّهة إلى الأطفال في سن ما قبل المدرسة (من 2 إلى 6 سنوات) بالذكرى الثامنة لانطلاقها في حلة جديدة لتلبي تطلعات الأطفال وذويهم،

وتكون مصدر إلهام لكل الباحثين عن محتوى آمن يشجعهم على الإبداع والابتكار، ويعزز تمسكهم بهويتهم، حيث تعد قناة براعم من أهم القنوات الناطقة باللغة العربية الفصحى والتي تعرض حصرياً على باقة beIN.
وبهذه المناسبة قال المدير العام التنفيذي بالوكالة لتلفزيون ج وقناة براعم السيد سعد الهديفي، "إن هذه التغييرات تأتي تأكيداً على مواكبتنا المستمرة لكل ما هو جديد ومفيد في صناعة الإعلام الموجّه إلى الطفل، والتي انعكست من خلال التفاعل الإيجابي المتزايد مع كل ما نقدمه وعلى تنويع محتوى البرامج وزيادة عدد المشاهدين لا سيما الأطفال الذين نحرص على مشاركتهم وتفاعلهم مع البرامج الترفيهية الهادفة التي تبثها القناة، والتي ستساهم دون شك في تقوية مدارك الأطفال وتعزيز استيعابهم للأشياء المحيطة بهم، كالأشكال والألوان والحروف وغيرها".
وأضاف الهديفي "لقد وضعنا آليات عديدة ومتنوعة تراعي الجانب النفسي والتربوي وكذلك الترفيهي في اختيار برامج براعم كي تساعد التربويين والأهل على تطوير المهارات الاجتماعية للأطفال وتنمي طاقاتهم الاستيعابية من خلال استخدام الحدس والاستنتاج وتفعيل مهارة القدرة على الانتباه والتركيز، وهو أمر ستعززه الحلة الجديدة للقناة بتقنية HD"، مشيرا إلى أن تغيير شكل القناة صاحبته نقلة نوعية في المضمون من خلال إضافة شخصيات جديدة لكلٍ منها سماتها المتميزة والتي تم انتقاؤها بعناية فائقة لتعزز فقرات البث اليومي.

الهديفي: العام الثامن شهد انطلاقة قوية لبراعم في السوق العربية والعالمية وهدفنا الصدارة بمضمون آمن
وبخصوص الاستراتيجية الجديدة المتبعة في إنتاج البرامج وتسويقها قال الهديفي: "لقد أطلقنا مع الذكرى الثامنة لتأسيس القناة عدة برامج جديدة، ونستعد الآن لتدشين سلسلة من الألعاب التعليمية والخدمات التكنولوجية التي ستخلق فارقاً كبيراً بين قناة براعم ومنافسيها في مجال إعلام الطفل وسنمضي قدماً في جعل منتجات براعم متاحة للجميع في السوق المحلية والعالمية عبر شراكات سنعلن عنها قريباً".
وتحرص قناة براعم على إنتاج برامجها بعناية تامة، حيث تملك فريق عمل محترف وكوادر إعلامية على دراية واسعة بعالم الطفل ومتطلباته، وتعرض أفضل البرامج العالمية استنادا إلى استراتيجيتها التي تجعل الطفل في محور اهتمامها، والتي تم وضعها من قبل لجنة مختصة تضم نخبة من المستشارين المتخصصين في مجال الطفولة سواء من الناحية اللغوية أو الإعلامية أو السيكولوجية، ولدى قناة براعم اتفاقيات مع كبرى الشركات العالمية التي تُعد عامل نجاح يساعد براعم على نقل مضامين البرامج العالمية في مجال الترفيه إلى المشاهد العربي في حلة تناسبه وتستجيب للمعايير التي يفرضها المجتمع، كما أن البرامج المنتجة داخلياً مثل "فافا" الذي يعرض في حلة جديدة ومسلية يصطحب فيه الأطفال إلى عالم مليء بالإبداع والخيال والموسيقى والمغامرات.
وبرنامج "تيلا تولا" الذي يتنافس فيه الأطفال ضمن فريق تيلا وفريق تولا، ويحفز برنامج "نام القمر" الأطفال على الاستماع بشوق إلى حكاية تنمي خيالهم وتجعلهم ينتقلون بأفكارهم بين الأمكنة والأزمنة، بينما يقدم برنامج أحلى صباح فقرة صباحية متميزة تشجع الأطفال على اتباع نمط حياة صحي وسليم، بالإضافة إلى برنامج حروف ورسوم الذي يسرد قصصا خيالية محفزة للتفكير، فيها شخصيات يجرى توظيفها في الحلقات بحبكة درامية، وتقدم بصورة مشوقة وترفيهية للأطفال وتساهم هذه البرامج في تنمية القدرات الإبداعية عند الأطفال وتزرع فيهم حب المعارف بمختلف أنواعها.

وإدراكا من إدارة القنوات لأهمية التفاعل بين براعم ومشاهديها في عالمنا الرقمي سيتم تدشين الموقع الإلكتروني
قريباً في حلته الجديدة ليساهم في زيادة نسبة التواصل والتفاعل مع الأطفال من خلال الألعاب والأنشطة المتنوعة الآمنة التي تناسب أعمارهم وتطلعاتهم، خصوصا وأن الموقع يضم أقساما جديدة ومتنوعة، منها قسم خاص بالاستشاريين التربويين يقدمون فيه نصائح للأطفال والآباء، ويجيبون على معظم أسئلتهم واستفساراتهم، ويوفر هذا القسم للأطفال مواد تعليمية تزيد قدراتهم على التفاعل مع الصور، والأرقام، والحروف، والأشكال الهندسية، وسيزوّدهم الموقع بمواد ترفيهية ورسوم ولوحات تلوين ومقطوعات موسيقية تنميّ حسّهم الفني.
أشرف على إعداد الموقع الجديد لبراعم فريق عمل من التقنيين والمختصّين في مجال تكنولوجيا المعلومات والوسائط المتعددة واللغة العربية الفصحى المعاصرة. وتهدف القناة من خلال هذه المبادرة إلى توفير مساحات إضافية لأولياء الأمور ليتفاعلوا باستمرار مع مضمون الموقع.
استطاعت إدارة القنوات خلال السنوات الأخيرة أن تنقل قناة براعم نقلة نوعية في صناعة الإعلام الموجّه إلى الأطفال، وذلك من خلال تطوير برامجها المختلفة وخططها الاستراتيجية وفق المعايير العالمية، وفي إطار الحفاظ على البيئة عرضت القناة خلال أيام عيد الأضحى المبارك العام الماضي مسرحية ضخمة بعنوان "فافا ينقذ الغابة" شارك فيه 35 ممثلاً ومؤدياً وخبراء عالميون في مجال المسرح مستخدمين التقنيات الحديثة في اختيار الديكورات والملابس والمؤثرات الصوتية والبصرية. وتعد هذه المسرحية أحد أكبر العروض المسرحية التي قدمتها قناة براعم.

الجدير بالذكر أن قناة براعم أصبحت تُعرض على باقة beIN الإعلامية بداية من شهر أبريل 2016 بتردد رقم 133 وهو أمر عزز القدرة الشرائية للقناة، ومكنها من اقتناء وإعداد برامج نوعية تلبي احتياجات الأطفال وتساعدهم على فهم ما يحدث من حولهم وعلى اكتشاف مهاراتهم المتنوعة.



لدخول لزاوية الفن اضغط هنا
لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا

لمزيد من برامج وتلفزيون اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق