اغلاق

بينت يدعو لحماية الطلاب من مخاطر الشبكات الاجتماعيّة

في اطار الزيارات الفجائية التي يقوم بها وزير التعليم نفتالي بينت الى المؤسّسات التعليميّة، التقى عددا من الطلاب وتحدّث معهم بموضوع الابحار في الشبكات


كمال عطيلة

الاجتماعيّة، وظهرمن خلال هذا الحوار أنّ بعض الطلاب أثناء ابحارهم في الشبكات الاجتماعيّة انكشفت لهم مضامين مع ايحاءات جنسيّة ومضامين غير مراقبة.
بادر بينيت الى عقد طاولة مستديرة تبحث هذا الموضوع  بهدف ايجاد آلية وتحديد موقف واسع لتحسين الحماية عند الطلاب والشبيبة من بعض المظاهر السلبية للشبكات الاجتماعيّة.

بينيت: "نريد قيادة خطوات هامة لتوفير حماية الطلاب من المضامين"
وقد أفاد الناطق بلسان وزارة التعاليم للوسط العربي، كمال عطيلة أن "الوزير بينت قال بأنّ النقاش اليوم ليس على "الأقل خطورة للطلاب"، ومنع المس بهم . هناك مواقف حرجة جدا عند المعلّمين والأهالي حيث الغالبيّة تثقّف: "لا نتكلّم عن هذا الموضوع"، وفي نفس الوقت تنهال على الطلاب آلاف المضامين غير المراقبة، وهذا بحد ذاته هو التحّدي".
وأضاف بينيت، كما أفاد عطيلة، "اغلاق العينين ليس الحل وليس برنامج عمل. هذا هدف قومي يجب أخذ المسؤولية عليه. نريد أن نقود في وزارة التعليم عدّة خطوات هامّة، وبرنامجا شاملا يعطي الأجوبة لكل هذه التخبّطات. من هنا فأنّني أناشد كل الأهالي بعدم الانتظار. بل العكس تماما ، افحصوا المضامين التي يتعرّض لها أولادكم من جيل رياض الأطفال، لأنّه في اللحظة التي يلمس فيها الطفل الشاشة، يجب أن نثقفه ونطلعه أيضا على المخاطر" .
في الطاولة المستديرة التي بادر لها وزير التعليم شارك خبراء ومختصّون وطواقم تربويّة، ومستشارون من قسم الخدمات النفسيّة والاستشاريّة، ومديرون وممثّلون عن السكرتارية التربويّة وأبناء الشبيبة، بهدف وضع برنامج شامل للحد من هذه الظاهرة، وبناء برنامج توعوي شامل للطلاب. كما ورد عن الناطق بلسان وزارة التعليم.


الوزير نفتالي بينيت ، تصوير: AFP



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق