اغلاق

‘أريت صورة صديقتي لشخص بعد ان اقسمت على صورة اخرى‘

السؤال: أنا فتاة مصابة بالوسواس، وأفكر في هذه القصة دائمًا: طلبت من صديقتي إرسال صورتها عبر برنامج الدردشة، فكانت مترددة، فحلفت لها بقولي:"أقسم بالله أنني


الصورة للتوضيح فقط

سوف  أحذف الصورة، ولن أريها لأحد" وعندما قامت بإرسال الصورة ورأيتها، قمت بحذفها، ولم أريها أحدًا، وبعد عدة أيام قامت بإرسال صورتها مرة أخرى، وقد قلت لإحدى صديقاتي: هل تريدين رؤية صورة صديقتي؟ ورأت الصورة، مع العلم أنني لم أحلف عندما قامت بإرسال صورتها في المرة الثانية، فهل عليّ كفارة يمين؟

الإجابــة
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:
فإذا كنت قد فعلت ما حلفت على فعله من حذف الصورة، فقد برئت ذمتك، ولا يلزمك شيء، ولا يتناول يمينك ما بعد ذلك من مرات؛ لأنك لم تستخدمي لفظًا يفيد عموم حذف كل صورة ترسلها صديقتك، ومن ثم؛ فلا شيء عليك ـ والحال ما ذكر ـ ولا تلزمك كفارة؛ لأنك لم تأتي بلفظ يقتضي التكرار، وانظري الفتويين رقم: 162521، ورقم: 136912.

وبخصوص الوسوسة راجعي الفتوى رقم: 3086.

والله أعلم.



لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا

لمزيد من دنيا ودين اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق