اغلاق

شابة تغار من والدتها .. وما فعلته بعمليات التجميل خيالي!

في قصة غريبة، اعترفت شابة أنّها تغار من الانتباه الذي يوليه الرجال لوالدتها عندما تكون بصحبتها، فقررت أن تخضع لعمليّات تجميليّة لتحسّن مظهرها الخارجي.



وأفادت صحيفة "دايلي ميل" البريطانية عن أن بيا البالغة من العمر 26 عاماً وشقيقتها ريهانا (19 عاماً) تغاران من المجاملات والإطراءات التي تحصل عليها والدتهما مارغريتا البالغة من العمر 50 عاما، وهي عارضة أزياء سابقة.
وقالت بيا: "لا أريد أن أكون الصديقة التي لا يعيرها أحد أهميّة لذلك قررت الخضوع الى عمليات التجميل".
فقررت الخضوع لعمليّة نفخ شفتيها بالبوتوكس لتتنافس مع والدتها على الأهميّة التي تحصل عليها من الرجال ولاسيّما الصغار في السن.





لدخول زاوية كوكتيل اضغط هنا

لمزيد من اشي بحير اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق