اغلاق

إمام من الطيبة: ‘المربية جيهان جابر مخلصة برسالتها‘

تطرق الشيخ سامي جبارة امام مسجد صلاح الدين الايوبي في مدينة الطيبة ، خلال خطبة الجمعة التي ألقاها اليوم في المسجد الى قضية تداول تسجيل الفيديو
Loading the player...

للمربية جيهان عمرور جابر من الطيبة ، التي استخدمت " الطبلة " والغناء للاطفال في الصف الاول لتعليمهم اللغة العبرية ، وهو الفيديو الذي حاز على انتشار هائل في صفوف المواطنين العرب واليهود في البلاد .
وأثنى الشيخ سامي جبارة على المعلمة جيهان جابر وقال " أنها معلمة مخلصة لرسالتها التعليمية للطلاب ، وانه لولا ان اسلوبها مميزا وناجحا لما حاز على هذا الانتشار الواسع ".

" لا يجوز ان يتداول الناس تسجيل الفيديو بهدف السخرية "
واضاف الشيخ سامي جبارة : " من ناحية فقهية يقول الله عز وجل في كتابه العزيز " يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَومٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْرًا مِنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْرًا مِنْهُنَّ ، وَلَا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ " ، لذا فانه لا يجوز ان يتداول الناس تسجيل الفيديو بهدف السخرية ".
وتابع الشيخ سامي جبارة يقول : " لو ان هذه المعلمة الفاضلة كانت متبرجة وتغني ليس بهدف تعليم طلابها ، لقال البعض انها مميزة وتستحق التقدير ، لكن بما انها محافظة على لباس محتشم وغنت لاطفال صغار بهدف تعليمهم وجدنا من يسخر منها ، وهذا غير مقبول لا شرعيا ولا اخلاقيا ".


الشيخ سامي جبارة - امام مسجد صلاح الدين في الطيبة


صورة للمعلمة جيهان جابر مأخوذة من تسجيل الفيديو

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق