اغلاق

مندوب حزب دعم يعود من مؤتمر نقابي في اسبانيا

عاد للبلاد مندوب حزب دعم العمالي ومدير جمعية معا النقابية، الرفيق اساف اديب، من زيارة الى اسبانيا شارك خلالها في مؤتمر "اللجان العمالية"،

 

 التي تعتبر اكبر نقابة عمالية في اسبانيا، والتي تضم مليون و200 الف عضو. وكان اديب قد دعي بشكل رسمي للمشاركة في المؤتمر الهام الذي يعقد كل اربع سنوات، مما يدل على الاعتراف الرسمي بدور جمعية معا وحزب دعم كطرف يؤطر وينظم العمال العرب واليهود في البلاد.
شارك مندوب حزب "دعم" بمداخلة القاها على المؤتمر تطرقت للتجربة التي تقوم بها جمعية معا النقابية في بناء اطار نقابي مستقل، وخاصة بما يتعلق بتنظيم العمال العرب في اسرائيل.
الى جانب مندوب "دعم" اساف اديب، شارك 150 مندوبا عن نقابات عالمية مختلفة، بينها عدد كبير من القيادات النقابية العربية والافريقية في الايام الدراسية التي نظمتها دائرة العلاقات الخارجية للنقابة الاسبانية. وكان بين مندوبون عن نقابات العمال في المغرب (CDT و FDT)  والجزائر (UGTA) وتونس (UGTT) ومصر (مركز الخدمات النقابية). كما شارك مندوب عن "الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين"، السيد خالد ابو هلال" ومدير مركز الديمقراطية وحقوق العاملين في رام الله، الاستاذ حسن البرغوثي.
واجرى اديب على هامش المؤتمر لقاءات هامة مع مندوبين النقابات العمالية العالمية، بينهم مندوبون عن النقابات في فرنسا (CGT)، ايطاليا (CGIL و CISL)، المانيا (DGB) والبرتغال (CGTP).
يذكر ان دعوة وفد جمعية معا وحزب دعم للمؤتمر النقابي الاسباني، تبعتها دعوات مماثلة للمشاركة في مؤتمرات نقابية في كل من هولندا في شباط القادم وبريطانيا في حزيران القادم. ويدل هذا على الاعتراف الدولي باهمية التجربة النقابية والسياسية التي تقدمها جمعية معا وحزب دعم، والاهتمام بوضع الطبقة العاملة العربية في اسرائيل.



لمزيد من خدمات والعاب وااااو اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من إنتخابات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق