اغلاق

‘عيناك والإحتلال‘.. طبعة ثانية للكاتبة مها عبادي من كفر قرع

تواصل الكاتبة الواعدة مها همّام عبّادي، ابنة الـ 16 عاماً، من كفر قرع، استعدادتها على قدم وساق لإصدار الطبعة الثانية من باكورة اعمالها الادبية، "عيناك والإحتلال - وعد ياسمينة "،


الكاتبة مها عبادي

خلال الايام القريبة القادمة، وذلك تتويجاً لنجاح هذه الرواية القصيرة التي لاقت انتشاراً سريعاً ورواجاً واسعاً بين جمهور القراء، بعد اشهر قليلة فقط من رؤيتها النور.
وقالت الكاتبة الشابة مها عبّادي، التي تدرس في الصف الحادي عشر بالمدرسة "الاهلية" في ام الفحم، انها بادرت الى اصدار الطبعة الثانية نزولاً عند رغبة القراء، وخاصة من ابناء الشبيبة، الذين ابدوا اعجابهم الكبير بالرواية الجديدة.
وتتحدث "عيناك والإحتلال" عن قصة تربط بين شاب وشابة فلسطينيين على خلفية الاحتلال الاسرائيلي وممارساته، حيث تناقش موضوع الطائفية والتسامح الديني والحدود.
وأعربت عبّادي عن جزيل شكرها وبالغ تقديرها لكافة الاهل والأصدقاء والمعارف والمعلمين، الذين لم يبخلوا عليها بتشجيعهم المتواصل لها ودعمها معنوياً والإشادة بموهبتها الابداعية اللافتة رغم صغر سنًها وتجربتها الادبية الفتيّة.
 يشار الى انه قام بتصميم غلاف رواية "عيناك والإحتلال"، للكاتبة الناشئة مها همّام عبّادي، الفنان الفحماوي محمود جبارين، فيما كانت لوحة الغلاف الاول من ابداع الفنانة روان جبارين، ابنة ام الفحم. اما التدقيق اللغوي فقام به الاديب والكاتب نعمان عبد القادر صرصور من كفر قاسم.

جوائز قطرية
ومن الجدير بالذكر ان مؤلفة الرواية مها عبّادي كانت قد شاركت العام الماضي بمهرجان الربيع الدولي بالدنمارك، كما فازت بعدة جوائز قطرية اولى في الكتابة الابداعية لطلبة المدارس الابتدائية والثانوية. كما اشتركت في عدد من المهرجانات الثقافية والمسابقات الادبية، بما في ذلك خارج البلاد.
وجاء ذلك بعد ان ان فازت عبّادي بالمرتبة الاولى في مسابقة "الكاتب المبدع"، لتحصد جائزة سفر الى الدنمارك وتشارك بأمسيات ثقافية مع مبدعين شبان من العالم العربي والجاليات العربية، ولتمثل المجتمع العربي في البلاد هناك على افضل وجه، وذلك ضمن مسابقة قطرية نظمتها جمعية "همسة سماء الثقافة" والتي تديرها ابتسام ابو واصل بالتعاون مع المراكز الثقافية والبلديات المشتركة.
وقد لاقت مها عبّادي إستحسان الحكام، وحصلت على تقييمات عالية من لجنة التحكيم التي تكونت من عدة شخصيات ادبية وسياسية واجتماعية محلية وقطرية، بعد تخطيها عدة مراحل ومشاركتها بأمسيات ثقافية في عدة بلدان عربية.
وتكللت مسيرتها اليانعة بإصدار روايتها الاولى "عيناك والاحتلال - وعد ياسمينة"، التي حازت على اعجاب النقاد الادبيين والقراء على حد سواء. وأهدت عملها الادبي الاول الى والديها ولكل من دعمها في مسيرتها الكتابية، التي بدأتها في طفولتها لتتوجها بهذه الرواية التي أنهتها بعمر 15 عاماً ونشرتها بعد ذلك بعام .


غلاف الكتاب


غلاف الرواية

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار كفرقرع ووادي عارة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق