اغلاق

فناني عصر النهضة الأوروبية في ‘ألواني‘ على قناة أبوظبي

تستمر قناة أبوظبي في عرض البرنامج الأسبوعي "ألواني" الذي يقدمه الدكتور مأمون علواني كل ثلاثاء، ويهدف إلى تعريف المشاهد على المدارس الفنية العالمية المختلفة،



ولوحات الفن التشكيلي وأساليب الرسم المتعددة التي تم تبنيها عبر التاريخ ، في تمام التاسعة والنصف مساءً بتوقيت الإمارات (الثامنة والنصف بتوقيت السعودية).
تتحدث الحلقة الرابعة من البرنامج والتي تعرض الثلاثاء عن فنانين كبيرين تألقت شهرتهما في القرن السادس عشر، وتحديداً في العام 1599 في حقبة عصر النهضة الأوروبية، وهما " تيتسيانو TizianoVecellio،وآرتشيمبوردو  Giuseppe Archimboldo.
يعتبر "تيتسيانو" أشهر رسامي البندقية الذي درس تقنية المزج التديجي للألوان التي استخدمها ليوناردو دافنشي وأصبح أحد أبرز رسامي هذه التقنية في عصر النهضة، وتحديداً في البندقية، حيث أصبح "تيتسيانو" رسامَ البورتريه المفضَّل لدى النبلاء والأباطرة، بفضل قدرتِه على تسليط الضوء على وجوه وتفاصيل الشخصيات التي يرسُمُها.
ومن المُؤَكَّد، أن تيتسيانو يُعتَبر مؤسس النجاح العالمي للرسم البندقي. وتميز ببراعتِه في توزيع الظل والنور، ومهارتِه في استعمال الألوان .
ابتكر درجةً خاصةً من اللون الأحمر ، مازالت تُعرف حتى يومنا هذا "بأحمر تستيانو" أو "حمرة تيتان" ، هذا اللون الذي كان يستعملهُ كثيراً في لوحاتِه. وكالأحمر الذهبي في تفاصيل لباس الشخصيات ، وأيضاً هناك درجة أخرى وهي "أشقر تستيانو" وهو اللون الأشقر الغامق الذي يميز شعر الشخصيات النسائية في لوحاته .
أما " آرتشيمبوردو " Giuseppe Archimboldo المولود في ميلانو بإيطاليا عام 1527، لدى عائلةٍ أرستقراطية. فهو فنان يتلاعب بعناصر الطبيعة ، ويرسمُ الوجوه من خلال المواد والكائنات الحية ، كاالأزهار، والفواكه ،  والأسماك والخضار وغيرِها. فهو يمتلك قدرةً فائقة في نقلنا من لوحةٍ إلى أخرى في تصويره للرأس البشري ولكن بنُسخ مختلفة . كما في هذه اللوحةِ المكونة من مزيج راقٍ من الكتب التي تحمل وجه أمين المكتبة كرجل "دون جسد". و هي تنتمي إلى الأعمال الخيالية التي يتميز بها نتاجُ آرتشيمبولدو الفني .
"آرتشمبولدو" ، هو فنانٌ متعددُ المواهب ، حيث يشبه إلى حد كبير العبقري ليوناردو دافنشي . عاش في براغ لسنوات عديدة ، وعمل فيها كرسام شخصي في البلاط الملكي، كما عمل كمديرٍ فني، ومنظِّمٍ للحفلات، ومهندس مدني ، وسمكري .  لقد قام "أرتشيمبولدو" بثورة خاصّة وحقيقيّة ، وخرج عن جميع المخططات الفنية . وقد حاول بعض النقّاد أن يعطوا تعريفًا لأسلوب "أرتشيمبولدو" كإنتصار الفنّ التجريدي في القرن السادس عشر". بعد مرور قرون عدّة تعود الحركات الدادائية، والسريالية والرسامين الطلائعيين لعام 1900 لتعكس أعمال أرتشيمبولدو الذي كان يتمتع ببصيرة ، جعلتْهُ سابقاً لعصرِه ومع الأسف، بقي "أرتشيمبولدو" طي النسيان على مدى قرون عديدة ، لتَتِم إعادةُ إكتشاف فنّه عام 1930. وتتضمن كل حلقة من برنامج "ألواني" تقريراً عن فنان عربي معاصر، وتقارير عن مدارس الفن، بالإضافة إلى استضافة نخبة من رواد وخبراء المجال الفني والثقافي في المنطقة، كما يسلط البرنامج الضوء على الفنون واللوحات العالمية في المتاحف العربية بشكل عام ومتاحف الدولة بشكل خاص مثل متحف (اللوفر) في إمارة أبوظبي، الأمر الذي سيسهم في تحفيز السياحة الفنية والثقافية في المنطقة، ونقل صورة براقة عن منطقتنا العربية التي تضم كماً هائلاً من الثقافة والفنون.
ويأتي إطلاق هذا البرنامج تعزيزاً لرسالة قنوات أبوظبي التي تهدف إلى إنتاج محتوى إعلامي محلي متنوع وهادف ليسهم بدور حيوي بتعزيز مكانة الإمارات والعاصمة كمركز اقتصادي وسياحي بارز في المنطقة وبصفتها شركة رائدة في تقديم إنتاج إعلامي بمعايير عالمية.

يبث على  قناة أبوظبي .
العرض:الثلاثاء 21:30 (20:30 بتوقيت السعودية ).
الإعادة:الأربعاء 15:30 (14:30 بتوقيت السعودية). 

لدخول لزاوية الفن اضغط هنا
لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا

لمزيد من برامج وتلفزيون اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق