اغلاق

اليوم:الجماهير العربية تحيي الذكرى الـ41 ليوم الأرض بمسيرة مركزية في ديرحنا ونشاطات في ام الحيران

تحيي الجماهير العربية اليوم الخميس الموافق 30 اذار الذكرى الـ 41 ليوم الأرض الخالد بعدة فعاليات ونشاطات حيث ستستضيف قرية دير حنا المسيرة المركزية لاحياء


مجموعة صور التقطت خلال مسيرات يوم الارض - صور من الارشيف 

الذكرى والتي ستنتهي بمهرجان خطابي في الساعة 16:30 في ساحة السوق البلدي ومهرجان في ام الحيران في النقب في يوم الجمعة  31 اذار ونشاط لاحياء الذكرى في مدينة قلنسوة في المثلث .

لا اضراب في المدارس وتوجيهات بتخصيص ساعتين لاطلاع  الطلاب وتثقيفهم عن يوم الارض ومعانيه
وبحسب قرار لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية فلن يكون هنالك اضراب في البلدات العربية بهذه المناسبة  ، وتوجهت لجنة متابعة قضايا التعليم، الى جميع المدارس، في كافة المراحل المدرسية، لتخصيص ساعتين لاطلاع الطلاب وتثقيفهم عن يوم الارض ومعانيه.

فعاليات ونشاطات مختلفة
وسيشهد احياء الذكرى عدة فعاليات ونشاطات أخرى كزيارة ذوي شهداء يوم الأرض في عرابة وسخنين في الساعة 9:30 وسيتم وضع أكاليل الزهور على اضرحة الشهداء في الساعة 10:30 ، وستنظم المسيرة المحلية التقليدية في سخنين في الساعة 13:30 والتي من شانها ان تكمل طريقها لتندمج مع مسيرة عرابة المحلية ومن ثم باتجاه دير حنا حيث المسيرة المركزية والمهرجان الخطابي .
اما في ام الحيران فالفعاليات كالتالي : يوم الخميس 30 اذار سيخصص لفعاليات ونشاطات شعبية في القريه من زراعة أشجار وبناء وترميم بيوت وإقامة نصب تذكاري للشهيد وغيرها ، وذلك إبتداء من الساعة العاشرة صباحاً وحتى الواحدة ظهراً.
يوم الجمعة 31 اذار ستنظم صلاة جمعة حاشدة في القرية يليها مهرجان شعبي وجماهيري تعزيزاً لصمود أهالي النقب بمشاركة كافة الأُطر السياسية والجماهيرية .

المتابعة تهيب بجماهير شعبنا للمشاركة في مسيرة يوم الارض الكبرى في ديرحنا
وجاء في بيان لاحق، صادر عن لجنة المتابعة، في هذه المناسبة: ((تهيب لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، بجماهيرنا شعبنا للمشاركة الواسعة في مسيرة يوم الارض الكبرى، التي ستجري في دير حنا في الساعة الثالثة والنصف (الخميس)، لتنتهي بمهرجان خطابي. وتؤكد المتابعة أن المشاركة الجماهيرية الواسعة ستكون ردنا الجماهيري، على قانون "كامينيتس" الحكومي العدوان، الذي يهدف لتسريع تدمير عشرات آلاف البيوت العربية، بذريعة "البناء غير المرخص".
وكانت لجنة المتابعة قد أكدت في بيان سابق لها، أن جماهيرنا المترسخة في وطنها، وطن الآباء والأجداد، كانت على العهد في معارك الارض والمسكن، التي شهدناها في الأشهر الأخيرة القليلة الماضية، إن كان في أم الحيران، أو في قلنسوة ووادي عارة. وقد فاجأ الجرف الجماهيري الواسع، في النشاطات الوحدوية التي دعت لها المتابعة والهيئات الشعبية،
الجالسين في رأس هرم الحكم، والأجهزة الأمنية، الذين كما يبدو راهنوا على سكوت جماهيرنا، أمام جرائم التدمير.
 وستنطلق المسيرة المركزية ليوم الأرض الخالد، في الساعة الثالثة والنصف في قرية دير حنا، بعد أن تكون قد وصلت اليها، مسيرة سخنين وعرابة، لتتشابك المسيرات، نحو المهرجان الخطابي المركزي الذي سيعقد في الساعة الرابعة والنصف عصرا. وحسب ما ورد من اللجنة الشعبية في سخنين، فإن المسيرة المركزية ستنطلق من المدينة في الساعة الثانية ظهرا، لتتلاقى مع مسيرة مدينة عرابة، وتتوحد المسيرتان، نحو دير حنا وانطلاق المسيرة المركزية. وسيسبق هذا، زيارة أضرحة شهداء يوم الأرض الستة، في الطيبة وكفر كنا وسخنين وعرابة.
وفي قرية أم الحيران، فسيكون ابتداء من الساعة العاشرة صباحا وحتى الواحدة ظهرا، غرس أشجار وترميم بعض بيوت القرية المهددة. وفي اليوم التالي، ستقام صلاة الجمعة في القرية، ليلقي الخطبة الشيخ رائد صلاح، ثم يقام مهرجان مركزي تلقى فيه كلمتان من رئيس لجنة المتابعة العليا محمد بركة، ومندوب عن اللجنة المحلية في أم الحيران.
وبموجب توصية لجنة متابعة قضايا التعليم، نتوجه الى جميع مدارسنا، في كافة المراحل المدرسية، لتخصيص ساعتين لاطلاع الطلاب وتثقيفهم عن يوم الأرض ومعانيه)). نهاية بيان لجنة المتابعة.








بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :
panet@panet.co.il




لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق