اغلاق

صيدم يطلع سكرتير حزب العمال البريطاني على واقع التعليم

استقبل وزير التربية التعليم العالي د. صبري صيدم، وفداً من حزب العمال البريطاني ضم سكرتيره العام لاين مك نيكول. وحضر اللقاء عدد من أعضاء الحزب ومفوضية العلاقات


جانب من لقاء الوفد الطلابي البريطاني

الدولية لحركة فتح ومدير عام العلاقات الدولية والعامة في الوزارة نديم سامي.
وأطلع صيدم الوفد على "ممارسات الاحتلال واستهدافه للقطاع التعليمي وسياساته العدوانية التوسعية ممثلة بالجدار الفاصل والحواجز العسكرية، وسلب الأراضي، وعمليات القتل وترويع المدنيين وغيرها من الممارسات التعسفية المتواصلة"، واضعاً إياه "بصورة التطورات الراهنة والمساعي الحثيثة لحماية الطلبة والعملية التعليمية ورصد الانتهاكات الاحتلالية وفضحها في جميع المحافل الإقليمية والعربية والدولية". بحسب بيان صادر عن الوزارة.


"الإنجازات التي حققتها الوزارة"
وتطرق صيدم إلى "الإنجازات التي حققتها الوزارة وكوادرها في العديد من المجالات وتصدرها للساحات والمحافل العربية والعالمية"، مشيراً في السياق ذاته إلى "الجوانب التطويرية التي تحققت، لا سيما تطوير نظام الثانوية العامة "الإنجاز" والمناهج، والرقمنة، ودمج التعليم المهني والتقني في التعليم العام وغيرها من المشاريع والبرامج النوعية".

كما أشار صيدم إلى "التحريض الإسرائيلي المتواصل بحق النظام التعليمي الفلسطيني وتشويه الحقائق والمحاولات الرامية إلى محاربة الهوية الوطنية الفلسطينية خاصة في القدس التي تعاني من سياسات الأسرلة واستهداف مدارسها ومؤسساتها التعليمية وطواقمها التربوية".

وتم التباحث في الزيارة المرتقبة للوزير صيدم لبريطانيا والتي سيتخللها سلسلة لقاءات واجتماعات حيث سيتصدر التعليم هذه اللقاءات.

ويلتقي وفدا طلابيا من بريطانيا
وفي سياق متصل، التقى صيدم وفداً طلابياً من جامعة لندن للاقتصاد والعلوم السياسية في بريطانيا، وتضمن اللقاء الإجابة على تساؤلات واستفسارات الطلبة حول العديد من القضايا التربوية والسياسية، كما أطلعهم على "طبيعة الظروف الراهنة والتحديات التي يمر بها التعليم".
وشدد صيدم خلال اللقاء على "دور التعليم ورسالته السامية"، واصفاً إياه "بالضمان والاستثمار الأكيد نحو المستقبل والمفتاح صوب التغيير والتنمية".
وأكد صيدم أن "الوزارة ومن خلال كوادرها ماضية في تسجيل الانجازات والانتصارات في الميادين التربوية في مختلف بلدان العالم"، مشدداً على "العزيمة القوية والإصرار الذي يتحلى به شعبنا ورغبته في إثبات ذاته من خلال العلم والتعليم". 







لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق