اغلاق

السقا: ’ظاهرة التسول تهدد التنمية الاقتصادية’

قال الدكتور لؤي السقا خبير الاقتصاد والعلاقات الدولية، "ان التسول ظاهرة اجتماعيــة خطيـرة تهـدد المجتمـع بأسره وتنذر بالعديد من العواقب، فهي ظاهرة ترفع نسبة الإعالة

لؤي السقا

والبطالة وتؤدي إلى الانحـراف الأخلاقي والفكري وتتسبب في ظهور العديد من الظواهر الفرعية المدمرة كالتسرب من المدارس (التعليم) وتهدد الخطط التنموية، وتزرع المفاهيم الهدامة وتشوه الوجه الحضاري المشرق للوجود الفلسطيني".
وأضاف السقا "إن التسول لن يجلب إلا الجهل والدمار واليأس والجريمة والتطرف وكذلك يعتبر ضياع للطاقات البشرية".
وأشار السقا الى أن "بعض الاطفال والنساء وكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة اصبحوا يمارسوا مهنة التسول في أوقات ومواسم دينية كشهر رمضان والأعياد الدينية وفي أماكن معينة كالمستشفيات والبنوك وأمام المساجد والكنائس والأسواق والمحال التجارية وجوانب الطرق وفي أماكن إشارات المرور والمطاعم والمقاهي والأماكن العامة وفي الأماكن المزدحمة".
وقال السقا: "إن المتسولين يحاولون جذب وكسب عواطف الناس وشفقتهم لمد يد العون والمساعدة من خلال استغلال النواحي الدينية والأخلاقية والإنسانية في نفوس الناس فيطلبون الصدقات وأموال الزكاة".
وأضاف:"يجب محاربة ظاهرة التسول والعمل علي تجريم التسول بفرض عقوبة قانونية والبدء بخلق برامج اجبارية لتأهيلهم كي يستطيعوا البدء بالعمل والإنتاج في المجتمع وضمان حقوق متساوية لهم اجتماعية وتعليمية وصحية وكافة الحقوق".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق