اغلاق

مجموعة شعرية ضد الحرب على غزة بعنوان ’انسحبوا’

صدر حديثا ديوان شعر بعنوان "انسحبوا" احتجاجا على الحرب الاجرامية التي تشنها اسرائيل على الشعب الفلسطيني في غزة.



 جاءت المبادرة لعدة مجلات فنية تقدمية صادرة في تل ابيب اهمها "اتجار (تحدي)" الناطقة بلسان حزب دعم العمالي، "معيان"، "مآرف"، "سيدك"، "غريلا تربوت" و"داكة". وقد جرى بيع الديوان بسعر رمزي في المظاهرة اليسارية الكبرى ضد الحرب التي جرى تنظيمها في تل ابيب يوم السبت 3/1.
يحتوي الديوان على قصائد ورسومات ل67 شاعرا وفنانا منهم: ايمن كامل اغبارية، اهرون شبتاي، سلمان مصالحة، شمعون ادف، نصر جميل شعث، افرات ميشوري، فهد حلبي وآخرون.
ديوان الشعر يندد بالحرب ويوجه اللوم للحكومة الاسرائيلية التي تستخدم لغة العنف والقمع، ويطرح بالمقابل وجهة نظر انسانية تجمع بين بني البشر بغض النظر عن انتماءاتهم القومية.
نير نادر، محرر مجلة "اتجار" والمرشح الثاني في قائمة حزب "دعم" العمالي الذي تقوده اسماء اغبارية زحالقة، تحدث عن المبادرة واهميتها لمجلة محلية في تل ابيب (8/1) قائلا: "تكمن اهمية اصدار هذا الديوان ومشاركة عدد كبير من الفنانين والشعراء فيه خلال فترة قصيرة جدا، في كونه دليلا على وجود جمهور مؤثر في اسرائيل يرفض الحرب، وهذا الجمهور ليس في هوامش المجتمع، ورغم محاولة الاعلام الاسرائيلي إسكات هذه الاصوات والتعتيم عليها، فهي تخترق هذا الجدار وتُسمع صوتها عبر هذا الديوان".
وأضاف نير نادر من حزب دعم انه كان في سن ال 16 عندما شنت اسرائيل حربها الاولى على لبنان: "في حينها تأثرت جدا بالكتاب الذين عارضوا الحرب مما ترك اثرا عميقا في بلورة فكري وتحديد مسار حياتي، واتخاذي قرارا بالعمل وفق مبادئ المساواة والتضامن التي اومن بها ويؤمن بها كل من ساهم في اصدار هذا الديوان".





لمزيد من خدمات والعاب وااااو اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق