اغلاق

البابا تواضروس يغادر الكنيسة في الاسكندرية لحظات قبل الانفجار

قال شهود عيان من أهالي شارع فؤاد بالأسكندرية إنه قد سمع منذ دقائق دوي انفجار بالقرب من الكنيسة المرقسية بالإسكندرية.وتوقفت حركة المرور بمنطقة محطة الرمل
Loading the player...

بوسط البلد، حيث مكان الواقعة.
وقال التلفزيون المصري إن شخصين قتلا وأصيب 21 آخرون في انفجار وقع اليوم الأحد أمام الكاتدرائية المرقسية بمدينة الإسكندرية الساحلية.
ووقع الانفجار بعد ساعات من مقتل 25 على الأقل في انفجار داخل كنيسة في مدينة طنطا عاصمة محافظة الغربية.

الكنيسة كان بها البابا تواضروس
وذكر شهود عيان انه سمع دوي انفجار في كنيسة مار مرقس بمنطقة المنشية بالإسكندرية، حيث تواجد مئات الأقباط للاحتفال بعيد السعف.
وأضافوا أن سيارات الإسعاف هرعت إلى المكان لنقل المصابين، وفرضت قوات الأمن طوقاً أمنياً حول الكنيسة، فيما قامت قوات المفرقعات بالوصول لموقع الحادث.
وأفادت قناة مصرية عن مسؤول كنسي أن البابا تواضروس  لم يصب بأذى.
وأعلن التلفزيون المصري أن الانفجار أسفر عن سقوط  3 قتلى بينهم المقدم عماد الركايبي قائد قوات تأمين الكنيسة. إضافة إلى 21 جريحا.

الانفجار وقع بعد مغادرة البابا الكنيسة مباشرة
أكد سكرتير البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية أن البابا لم يصب بأي أذى جراء الانفجار الذي استهدف الكنيسة المرقسية بالإسكندرية.
وأوضح في تصريحات أن انتحاري فجر نفسه أمام الكنيسة.
وكانت مصادر قالت لمصراوي إن التفجير وقع بعد مغادرة البابا الكنيسة مباشرة.

الصحة: 11 حالة وفاة و40 مصابا بانفجار الكنيسة المرقسية بالإسكندرية
   
 أعلنت وزارة الصحة والسكان، وفاة 11 مواطن وإصابة 40 آخرين - حتى الآن - إثر حادث انفجار جسم غريب داخل الكنيسة المرقسية - قسم العطارين بالإسكندرية.
وأشار الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان في بيان اليوم، إلى أنه تم الدفع بـ 39 سيارة إسعاف مجهزة متواجدة بموقع الحادث، وتم نقل المصابين والمتوفيين إلى مستشفيات مصطفى كامل العسكري والميري الجامعي، والشرطة، ومشرحة كوم الدكة.
وأكد مجاهد أنه تم رفع درجة الاستعداد إلى الدرجة القصوى بجميع مستشفيات المحافظة.

تنظيم داعش يتبنى تفجير الكنيستين في مصر
ذكرت وسائل اعلام قبل قليل ان "تنظيم داعش، تبنى اعتداءي كنيستي ما جرجس ومار مرقس في مصر، والذي أسفر عن سقوط عشرات الضحايا في مدينتي طنطا والإسكندرية" .

إدانات عربية ودولية لتفجير الكنيستين بمصر
استنكرت جامعة الدول العربية وعدة دول عربية الحادث الذي ضرب كنيسة مار جرجس في طنطا شمالي مصر، وأدى إلى مقتل 25 شخصا على الأقل وإصابة العشرات.
ودان الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط "بأشد العبارات" الانفجار .
ودعا أبو الغيط إلى "تعبئة المزيد من الجهود لمواجهة الخطر المتزايد للإرهاب وجرائمه، وتكثيف التعاون والتنسيق على المستويين العربي والدولي لمواجهة هذه الظاهرة" .
وأرسل العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني برقية إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أعرب خلالها عن "استنكاره الشديد لهذا العمل الجبان" .
وأكد الملك عبد الله "وقوف الأردن وتضامنه مع الشقيقة مصر في جهودها في محاربة الإرهاب، والحفاظ على أمنها واستقرارها".
وبعث أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح ببرقية إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي "عبر فيها عن خالص تعازيه وصادق مواساته"، مؤكدا "استنكار دولة الكويت وإدانتها الشديدة لهذا العمل الإجرامي الشنيع الذي استهدف أرواح الأبرياء الآمنين ووحدة المجتمع المصري، والذي يتنافى مع كافة الشرائع السماوية والقيم الإنسانية".
كما دانت وزارة الخارجية البحرينية بشدة الهجوم، وأكد بيان رسمي للسفارة البحرينية بالقاهرة "تضامن المملكة مع مصر في مواجهة الإرهاب بكل صوره وأشكاله، ودعمها التام في كل ما تتخذه من تدابير وإجراءات رادعة للحفاظ على الأمن والاستقرار" .
وجددت الخارجية البحرينية التأكيد على "موقف الممكلة الثابت الرافض للعنف والتطرف والإرهاب، ودعوتها إلى المجتمع الدولي لتوثيق التعاون وتعزيز الجهود الرامية إلى اجتثاث هذه الظاهرة الخطيرة من جذورها والقضاء على مسبباتها وتجفيف منابع تمويلها".
ودانت وزارة الخارجية العراقية "وبأشد العبارات" الهجوم، معبرة عن "مشاركة شعب وحكومة الشقيقة مصر مشاعر الألم والحزن بهذه الجريمة النكراء".
وقال بيان للخارجية العراقية: "إن العراق إذ يعلن تضامنه الكامل مع مصر ووقوفه معها في ذات الخندق لمواجهة الإرهاب الذي يستهدف أمنها الداخلي وسلامة مواطنيها، يكرر دعوته إلى المزيد من تنسيق الجهود الدولية والإقليمية للضرب بيد من حديد على كافة الأوكار والحواضن الفكرية للتنظيمات المتبنية لمنهج التطرف والتكفير، وقطع كافة مصادر دعمها وتمويلها ومنابر الإعلام المروجة لخطابها".
كما دانت الخارجية التركية "بشدة" استهداف الكنيسة، وقدمت تعازيها لذوى الضحايا وللشعب المصري كافة، حسب بيان للوزارة.


البابا تواضروس الثاني



المقدم عماد الركايبي









إقرأ في هذا السياق:
عشرات القتلى والجرحى بانفجار في كنيسة بطنطا شمال القاهرة


لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا 

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق