اغلاق

غب شح الامطار : استعمال متزايد للمياه لري الزراعة واستخدام البيوت

قال الناطق بلسان سلطة المياه اوري شور " انه رغم قلة وتراجع كميات الامطار التي تتساقط سنويا في البلاد ، الا أن استعمال المياه للزراعة والبيوت ارتفع بصورة ملحوظة ".


الصورة للتوضيح فقط

واشار شور الى " ان سلطة المياه وكعادتها كل عام تقوم بتلخيص موسم الشتاء ، وتقوم بفحص شامل لكميات الامطار والمياه في البلاد ، وتتخذ قرارت لكيفية تشغيل منظومة المياه بعد موسم الشتاء ، وذلك وفق المعطيات التي يتم تسجيلها " .

" كانون الأول كان شهرا ماطرا بينما شهدا شهرا تشرين الأول وتشرين الثاني جفافا ملحوظا "
واضاف شور : " كميات الامطار والرواسب التي سقطت حتى وسط اذار وصلت الى نسبة 75% من المعدل السنوي ، وهذه هي السنة الرابعة على التوالي التي يتم فيها تسجيل سنة قليلة الرواسب ، بأقل من المعدل العام السنوي لمنطقة الشمال ، حيث يشهد الشمال حالة جفاف منذ فترة طويلة ، فاذا اخرجنا شهر كانون الأول سنجد ان شهري تشرين الأول وتشرين الثاني كانا من الاشهر الجافة بصورة متطرفة ، وازدادت نسبة استهلاك المياه للزراعة، والحدائق وغيرها، ولم يسجل مثل هذا الارتفاع منذ سنوات ".

" موسم ضعيف والتخوف من تسجيل سنة جافة جديدة "
وتابع شور يقول : " اما شهر كاون الثاني وشهر شباط فتمثلا باشهر جافة ، خاصة شهر شباط الذي حطم ارقاما قياسية بقوة جفافه خاصة بمنطقة الشمال ، ومرة اخرى تم تسجيل استعمال كبير للمياه بهذا الشهر ، ومن المعطيات الاخيرة والتي تم تسجيلها بعامي 2015 وعام 2016 وبمقارنة اجرتها سلطة المياه تبين ان نسبة استهلاك المياه ازدادت بمقدار 11% في عام 2016 مقارنة مع عام 2015 وخاصة في مجال الزراعة وري الحدائق، واستهلاك المياه بالسلطات المحلية والبيوت ارتفع بنسبة 6% عن عام 2016 والذي يقدر 130 مليون كوب مياه ! " .

" مستوى بحيرة طبريا يقل يوميا بنسبة 1 سم ! "
هذا وجاء على لسان الناطق بسلطة المياه الى ا" نه ومع انتهاء موسم الشتاء توقف ضخ المياه من بحيرة طبريا التي ما زالت تحت الخط الاحمر السفلي ! ".
وتابع شور يقول : " ومن المتوقع ان يهبط مستوى البحيرة بصورة كبيرة في الاشهر القريبة حيث يتم تسجيل نسبة انخفاض بمستوى المياه بالبحيرة 1 سم كل يوم ! ، مع الاشارة الى انه مع هذا الجفاف يجب اقامة مركز جديد لتحلية مياه البحر في الجليل الغربي الاسفل، اذ انه في حال تم تسجيل سنة جافة قريباً سيهدد الامر مجال المياه باسرائيل وبصورة خطيرة ، على الرغم من تواجد مراكز لتحلية مياه البحر ، فالتخوفات كبيرة خاصة من تعرض بعض مصادر المياه الطبيعية لتضرر جودتها " .



لدخول زاوية اقتصاد اضغط هنا

لمزيد من اخبار الاقتصاد اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار الاقتصاد
اغلاق