اغلاق

الاعلامية داليا كريم تبكي امام معاناة مسن فقير

لم تتمكن مهندسة الديكور والاعلامية داليا كريم مقدمة برنامج " داليا و التغيير " من السيطرة على دموعها امام الحالة الانسانية التي تابعت وضعها في مدينة زحلة



في محافظة البقاع اللبنانية , حيث زارت شبه منـزل تعيش في داخله اسرة مكونة من رجل مسن و زوجته وولديه وسط ظروف معيشية صعبة جداً , وحتى انهم بالكاد يملكون ثمن خبزهم اليومي و منزلهم متصدع وليس مؤهلاً للسكن على الاطلاق .
داليا سارعت الى عملية انقاذية دامت لايام قام خلالها فريق عمل برنامج " داليا والتغيير " بأعادة تأهيل المسكن بالكامل و تأمين كافة الكماليات التي تشمل الاثاث ومساعدات اخرى في مسعى لادخال الامل من جديد الى رب المنزل الذي لم يعرف طعم الراحة و الامان وهو في خريف العمر .
داليا كريم اكدت ان برنامج " داليا والتغيير " شكل مدرسة لعدد من البرامج الاخرى والتي سلكت طريق العمل الخيري وهي ناحية بحسب قولها جيدة و بل ممتازة و تدل الى مدى نجاح تجربتها وسط الفقراء و المحتاجين .



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من برامج وتلفزيون اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق