اغلاق

أخطاء شائعة بنتائج كارثيّة عند إذابة الثلج عن الطعام المجمد

تُضطر معظم ربّات البيوت إلى إذابة الثلج عن الأطعمة المجمدة بسرعة، قبل طهيها، ولكنهن يلجأن إلى الطرق الشائعة الخاطئة التي تتسبّب بتضاعف البكتيريا المتسبّبة بالأمراض.

الصورة للتوضيح فقط

في ما يأتي، الطرق الخاطئة في إذابة الأطعمة المجمدة، وبالمقابل نقدم لكم الطرق السليمة الواجب اتباعها، في هذا الصدد:
 
1. تشمل الطرق الخاطئة في تذويب الثلج عن الطعام:
- تفريغ الطعام المجمد في الماء المغلي، ما يتسبّب بتكاثر البكتيريا.
- استعمال الـ"مايكرويف" لإذابة الطعام المجمد، وخصوصًا اللحم.
- إيداع الطعام المجمد يذوب، في حرارة الغرفة.
 
2. بالمقابل، تتمثّل الطرق الآمنة في تذويب الثلج عن الطعام المجمد:
- وضع الطعام المجمد، ولا سيما اللحم، في كيس محكم الغلق، مع غمر الكيس في وعاء حاوٍ الماء البارد، والحرص على تغيير الماء كلّ نصف ساعة. علمًا بأن الماء يساعد في تذويب الثلج عن الطعام، بعيدًا عن تكاثر الجراثيم.
- تفريغ الطعام المجمد في وعاء من الماء المضاف إليه القليل من الملح. علمًا بأن الطريقة المذكورة تساعد في إذابة الثلج بسرعة.
- حفظ الطعام المجمد في الثلاجة، على حرارة تراوح بين درجة و4 درجات مئوية، ما يعدّ طريقة آمنة للعاملة خارج المنزل، إذ بإمكانها ترك اللحم في الثلاجة في الحرارة المذكورة، أثناء دوام عملها، لطهيه مباشرةً عند العودة إلى منزلها.

 
ملاحظة: عند الضرورة، يُسمح باستعمال الـ"مايكرويف" وفق نظام تشغيل الإذابة "دي فروست"، لتذويب الثلج عن الطعام.

لدخول زاوية الصحة والمنزل اضغط هنا

لمزيد من المنزل اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق