اغلاق

قياديون عرب: على الحكومة التفاوض مع الاسرى فورا

التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما شخصيات سياسية، حول موضوع اضراب الاسرى عن الطعام المتواصل، والذي شرع به عدد كبير من اسرى الداخل والضفة وغزة
Loading the player...

والقدس. تحدث السياسيون عن اهمية هذا الاضراب ومنهم من وجه رسالة للحكومة الاسرائيلية بان عليها ان تبدأ بالمفاوضات قبل ان يتفاقم الوضع اكثر.

النائب مسعود غنايم: هنالك اسرى من الداخل يقودون اضراب الامعاء الخاوية
عضو الكنيسيت مسعود غنايم بارك للاسير المحرر محمد ابراهيم "الذي من خلال تحريره انتصر على السجان وان الانتصار جاء على من اراد كسر ارادة محمد إبراهيم بإقصائه عن حقه  بالمسجد الأقصى".
أضاف:" جميعنا نقف الى جانب الاسرى المشاركين بمعركة الامعاء الخاوية وندعم اضرابهم ونضالهم وهنالك نشاطات واسعة سنقودها عبر لجنة المتابعة".
واكد غنايم ان "هنالك اسرى بارزون يشاركون باضراب الاسرى وان المتابعة للاضراب واسعة وكذلك لقضية الاعتقال الإداري. ولا يمكن ان نفصل بين قضية الاسرى وقضية فلسطين".

زحالقة:على الحكومة الاسرائيلية البدء بمفاوضات مع الاسرى قبل ان يتفاقم الوضع
النائب العربي جمال زحالقة اكد انه "ليس فقط هناك مشاركة من اسرى الداخل بالاضراب، انما هنالك مشاركة بقيادة الاضراب ايضا،  مثل الاسير البارز كريم يونس الذي تم نقله الى سجن الجلمة بسبب مشاركته بقيادة الاضراب".
وأضاف زحالقة:" نقول للمسؤولين الإسرائيليين ابدأوا مفاوضتكم الان مع الاسرى قبل تفاقم ا لوضع. كل طلبات الاسرى تستطيع ان تلبيها الحكومة من موضوع الكتب والاعلام والزيارات والتعليم وغيرها. كل هذه القضايا كانت مكاسب للاسرى واخذتها سلطات السجون ".

رئيس مجلس كابول صالح ريان: للأسرى حقوق يجب ان يحصلوا عليها
رئيس مجلس كابول المحلي الشيخ صالح ريان، التقاه مراسلنا  خلال استقبال المعتقل الكابولي محمد إبراهيم.
 وقال ريان:"محمد ابراهيم يمثل النموذج الحي للشاب والانسان صاحب الارادة القوية ونعتز به كشاب صمد بوجه الظلم وتحرر بالرغم من الضغوطات النفسية التي تعرض لها. وندعو ان يحرر كل اسرانا. اضراب الاسرى، من خلاله يحارب اسرانا من اجل حقوقهم واضراب الامعاء الخاوية هو اكبر دليل على شرعية حقوقهم ".


الشيخ صالح ريان


النائب د.جمال زحالقة


النائب مسعود غنايم



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا 
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق