اغلاق

لقاء لتبادل الخبرات بين واحة الصحراء ومتسبي ريمون

بمبادرة رئيس مجلس واحة الصحراء الاقليمي ابراهيم الهواشلة عقد ، أمس الخميس ، اللقاء الاول لتبادل الخبرات بين بلدة متسبي ريمون وقرى واحة الصحراء .



شارك في اللقاء مدراء الاقسام من كلا الطرفين، في مجالات متعددة منها الهندسة، الثروة الحيوانية، الشبيبة والتعليم اللا منهجي التعليم قبل الابتدائي، الخدمات الاجتماعية، والأمن والسلامة العامة.
استهل اللقاء بجلسة في مبنى المجلس المحلي متسبي ريمون، رحب من خلالها درور دباش، المدير العام للمجلس المحلي متسبي ريمون ، بوفد موظفي المجلس الاقليمي واحة الصحراء وعلى راسهم ابراهيم الهواشلة، رئيس المجلس. ثم اتاح للفريقين من مدراء الاقسام الضيف والمضيف التعارف المتبادل.
و
اكد دباش ، على  " اهمية اللقاء وضرورة بناء رؤية مشتركة للتعاون بين المجلسين بشكل عام وبين الاقسام المختصة بشكل خاص " ، وقال  " ان القدرة على التعاون والاستمرارية فيما بيننا سوف يكون له نتائج مثمرة جداً " .

" تخطيط طويل الأمد "
من جانبه ، شكر
ابراهيم الهواشلة ، رئيس مجلس واحة الصحراء الاقليمي شكر الوفد المضيف وعلى رأسهم رئيس مجلس متسبي ريمون، ثم قال في كلمته الختامية : " للأسف الاوضاع في منطقتنا تختلف عن كافة المجالس والبلديات، من حيث الاعتراف بالقرى ومن حيث السكان وسياسة الدولة، وخاصة الشعور الخفي بوجود صراع بين الاطراف المختلفة. ولذلك هذه الزيارة جزء من رؤية واضحة لتعميق التواصل والعلاقات في النقب، من اجل زيادة الوعي بالانتماء المشترك والتعاون في النقب.
رئيس المجلس المحلي روني مروم، رحب بحفاوة بالغة برئيس مجلس واحة الصحراء ووفد مدراء الاقسام، ثم تطرق الى اهمية تقديم الانجازات للمواطنين بشكل اسرع من التخطيط طويل الامد.

 



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :[email protected]



لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق