اغلاق

القدس: الغاء الاحتفالات بيوم العمال تضامنا مع الاسرى

الغى الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين، اليوم الاثنين، فعالياته الخاصة بيوم العمال العالمي الذي يصادف اليوم الأول من أيار، وذلك تضامنا مع الاسرى المضربين عن الطعام


صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما خلال الوقفة التضامنية


في السجون الإسرائيلية.
ونظم الاتحاد وقفة تضامنية في مقر نقابة عمال وموظفي جمعية المقاصد الخيرية الاسلامية حضرها الأمين العام لنقابات عمال فلسطينن شاهر سعد، ورئيس الاتحاد بالقدس احمد شقير وأعضاء الأمانة العامة اللجنة التنفيذية سهيل خضر ومنويل عبد العال وباسمه الافغاني والدكتور اشرف الاعور، وامين سر نقابة العاملين سمير القدومي و امين سر حركة الشبيبة في مستشفى المقاصد طلال الصياد.
وقام المتضامنون بشرب الماء والملح تعبيرا عن تضامنهم مع الاسرى في اضرابهم الرابع عشر على التوالي.
وقال شاهر سعد امين عام اتحاد نقابات عمال فلسطين لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما: " انه من قلب القدس نعلن عن الغاء كافة مظاهر الاحتفال بيوم العمال العالمي الذي يصادف اليوم الاثنين الاول من ايار، ونعلنها مرة ثانية تضامن الاتحاد وكافة العمال مع اسرانا في سجون الاحتلال الاسرائيلي، وليكن شعارنا: "ماء وملح .. شعار الاول من ايار".
وقال سعد مخاطبا العمال الفلسطينيين وعمال العالم كافة من خلال موقع بانيت وصحيفة بانوراما: "إننا هنا من جبل الزيتون ومن قلب العاصمة ورمز الصمود إذ نواجه أشرس واعتى حملة فصل عنصري واستيطاني على مستوى التاريخ المعاصر في مدينة القدس"، مضيفا: "الاحتلال يظن أنه قادر على فصل القدس عن فلسطين، إلا إننا نقول له لا وألف لا".
وأضاف سعد لمراسلنا في القدس: "أن هذا اليوم يؤرخ نضالا عماليا طويلا، امتد لعدة عصور من أجل تحقيق العدل والمساواة والشروط الأفضل لعمالنا في ظل بيئة عمل كريمة".
من جهته أعرب الدكتور اشرف الاعور خلال حديثة لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانورما: "عن افتخاره بخطوة الاتحاد المتمثلة بالغاء كافة فعاليات عيد العمال من قلب القدس التي تعتبر من أحد القلاع الصامدة في فلسطين، تضامنا مع اضراب الاسرى في سجون الاحتلال حتى تحقيق مطالبهم العادلة".







لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق