اغلاق

مهما حاولت أن تخفي مشاعرك.. جسدك سيفضحك بتلك المواقف

الجسد والحركة يمكن أن يعبرا عن كثير من المشاعر والأحاسيس وأن يفضح ما بداخل الإنسان أكثر من مئة كلمة، فمن منا لا يتذكر تلك النظرة المطولة من الأم أمام الأغراب،


الصورة للتوضيح فقط

والتي تصدر بشكل تلقائي اتجاه طلفها المخطئ والذي يختصر العشرات من كلمات التوعد!! فهذا الموقف كغيره من المواقف التي قد تقوم ببعض الحركات غير الإدراكية من خلال جسدك والتي تفضح الكثير من الأمور التي تحدث بداخلك.
فوفقًا للدراسات، فهناك بعض العلامات التي يصدرها جسدك وبعض المواقف تفضح فيها مشاعرك وما تقوله بداخلك بشكل غير إدراكي، نعرض لك فيما يلي أبرزها.

1. حركات اليد تنقل الكثير من المعلومات
وضعية اليد على الخد أو سندها على الذقن تشير إلى أن الشخص يفكر بعميق، شديد، أما عن قضم الأظافر أو التململ مع الشعر فيشير إلى العصبية أو انعدام الأمن.
 
2. يمكن تفسير تعبيرات الوجه بشكل مختلف
وهذا يمثل نسبة كبيرة من التواصل غير اللفظي، فهذا قد يكون استنادًا إلى العديد من الأنواع المختلفة من الابتسامات التي تراها، والتي قد تكون ابتسامة سعادة، حنين، انزعاج، أو حتى ابتسامة حزن.
أما في حالة النظر إلى شخص ووجدت رأسه منخفضاً مع وجه وينظر إلى أسفل، فهذا قد يكون أن هذا الشخص يخفي شيئًا ما، أو ببساطة هذا الشخص خجول.

3. الوضعية يمكن أن تشير إلى موقف الشخص
الطريقة التي يحملها الشخص عند الوقوف أو الجلوس توضح أشياء كثيرة، حيث إنه إذا قام بربط ذراعية معًا على صدره، فهذا يعني بمحاولاته لاتخاذ الوضعية الدفاعية عن النفس أو عن أي شيء آخر.
أما عن  وضع القدمين على بعضهما البعض أثناء الجلوس فهذا من شأنه أن يدل على العصبية.
 
4. العين تقول الكثير عن ما يفكر فيه الشخص
إن العينين هي نوافذ للروح. هناك الكثير من الأشياء التي يمكن أن تكشف عنها عين الشخص بكل سهولة، حيث إن الأشخاص الذين يميلون إلى النظر إلى أعلى اليمين في الغالب لا يكونون صادقين.
أما الأشخاص الذين ينظرون إلى أعلى اليسار فهم في الحقيقة يحاولون تذكر شيء ما. 
 
للتفاعل مع الآخرين بشكل أفضل، جرب تقنيات الاتصال الصغيرة هذه:
هناك أيضاً العديد من الأشياء الصغيرة التي يمكنك القيام بها من أجل التواصل بشكل أفضل دون أن تقول كلمة واحدة:
 
اللقاء الأول
خلال لقائك الأول بشخص ما ضع إيماءاتك وإشاراتك الجسدية ضمن الاعتبار، بالمصافحة القوية مع التواصل عبر العين والابتسامة الصلبة تساعدك على أن تكون أكثر ثقة.
 
كن على علم بأي تناقضات في لغة الجسد
عليك أن تحترس من المعنى الحقيقي لكلماتك وما يقوم به جسدك خلال الحديث، فعندما يسألك شخص ما عن حالك في العمل وترد: "أقوم بأمور عظيمة"، فإنك إن قلتها بابتسامة دافئة فهذا يعني أن أمورك تسير بشكل عظيم بالفعل، أما إذا قلتها بصوت عالٍ فهذا يعني أنك شخص مغرور.
 
كن أكثر هدوءًا خلال الردود الإلكترونية
من السهل أن يساء فهم الآخرين خلال الاتصال الإلكتروني المكتوب، لذلك من الأفضل خلال المرة القادمة التي  تتلقى فيها نصاً أو بريداً إلكترونياً مربكًا و أثار غضبك، ربما يكون من الأفضل تأجيل ردك حتى تصبح أكثر هدوءاً، أو حتى الأتصال هاتفيًا للاستفسار من الأمر بشكل أوضح.

لدخول لزاوية شباب وبنات اضغط هنا

لمزيد من حياة الشباب اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق