اغلاق

هل يتم استقدام أطباء من الخارج لإطعام الأسرى الفلسطينيين قسرا ؟

كشفت القناة الثانية الاسرائيلية ، أمس الخميس ، عن " أن مصلحة السجون الإسرائيلية تفكر في استقدام أطباء من الخارج لتغدية الأسرى الفلسطينيين المضربين


مظاهرة تضامنية مع الاسرى - الصورة للتوضيح فقط - تصوير AFP

عن الطعام والمعرضة حياتهم للخطر، بالإكراه " .
وأوضحت القناة الثانية أن عملية التغذية القسرية ستتم في المركز الطبي التابع لمصلحة السجون ، وان الهدف من استقدام أطباء أجانب هو اجتياز عقبة معارضة " هستدروت الاطباء " لمثل هذه الخطوة " .
وأشارت القناة نفسها إلى  " أن مداولات على مستوى رفيع تجري بهذا الشأن، تحسبا لتردي أوضاع بعض الأسرى المضربين عن الطعام " .
وكان أكثر من 1500 أسير فلسطيني قد بدأوا إضرابا مطلبيا مفتوحا عن الطعام منذ 17 أبريل/نيسان الماضي ، بعد أن فشلت كل محاولات جس النبض والحوار بين إدارة السجون والأسرى في منع الإضراب.
ويعوّل على الإضراب، الذي تشارك به قيادات أسيرة من المحكومين بأحكام عالية تفوق مئات السنين، إلى جانب الأسرى المرضى والقدامى، يعول عليه في إعادة صقل حركة الأسرى، ورد الاعتبار لها عبر الإضراب الجماعي من جهة، وإعادة اصطفاف الشارع الفلسطيني.





بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :
panet@panet.co.il




لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق