اغلاق

صيدم وعساف يعلنان خطة لدعم التعليم بـ‘المناطق المهمشة‘

أعلن وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، ورئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان م. وليد عساف، عن بدء تنفيذ خطة لدعم التعليم في المناطق



المهمشة بما تسمى "ج" وتعزيز صمود أهلها.
جاء ذلك خلال لقاء جمع الطرفين، في مقر الوزارة ،  بحضور عدد من المدراء العامين والمدراء من الوزارة والهيئة للاطلاع على آليات تنفيذ الخطة الوطنية لتعزيز صمود التجمعات السكانية في المناطق المهمشة المصنفة "ج"، التي تسعى لربط عمل الحكومة ممثلة بوزاراتها حتى يكون عملاً مشتركاً وجماعياً للتصدي لكافة ما يقوم به الاحتلال الإسرائيلي من ممارسات ظالمة ومتطرفة ضد هذه المناطق والتهجير فيها.
وفي هذا السياق، ثمَّن صيدم هذه الجهود التي تسعى لدعم الأهالي والتجمعات السكانية في تلك المناطق المهمشة، واضعاً الحضور بصورة الوضع في جميع المناطق والتجمعات المهددة التي تعاني من إشكاليات ومعوقات تحول دون بناء المدارس واستكمال العملية التعليمية فيها.
وأعرب صيدم عن دعم الوزارة لهذه الخطط والتوجهات التي تقوم بها الهيئة جاهدة في سبيل دعم وتعزيز صمود تلك المناطق، مؤكداً استعداد الوزارة لتوفير كافة اللوجستيات اللازمة والمعلمين لضمان سير العملية التعليمية في المدارس التي ستقوم الهيئة ببنائها.





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق