اغلاق

عمارة: عودة لغة التهديد لغزة تشغل شعبنا عن قضاياه الأهم

قال القيادي في حركة حماس في محافظة أريحا شاكر عمارة :" إن عودة التراشق والتحريض الإعلامي ولغة التهديد والوعيد والابتزاز المتصاعدة هذه الأيام تجاه قطاع غزة،


الشيخ شاكر عمارة

والتي تطالب باتخاذ إجراءات صارمة ضد أبناء الشعب الفلسطيني هي مهاترات غير مناسبة بالجسم الوطني الفلسطيني" .
وشدد عمارة في تصريح صحفي له، "بأن ما يشاع مؤخراً على ألسنة البعض من حظر لتنظيم فتح في غزة هو مجرد إشاعة ودعاية سوداء تكذبها الوقائع على الأرض، وهي تُستغل لإضعاف الساحة الوطنية وإشعال نار الفتنة، لشغل شعبنا عن قضاياه الرئيسية والتي من أهمها قضية الأسرى وإضرابهم" .
وتابع "على العقلاء في هذا الشعب أن يعملوا على رأب الصدع بين حركتي فتح وحماس، لعدم الوصول إلى طريق مسدود، فالتصريحات والتحريض الذي يخرج من البعض لا يصب في مصلحة الشعب الفلسطيني، وله تداعيات سلبية سيدفع ثمنها آجلا أم عاجلاً الفلسطينيون جميعاً".
وطالب عمارة "بوضع الملفات على طاولة الحوار للوصول إلى برنامج مشترك يتحمل فيه الجميع الأعباء الملقاه عليه دون تمييز بين غزة والضفة، مبيناً بأن قضايا شعبنا المركزية كحصار غزة وإضراب الأسرى تحتاج إلى توحيد الكلمة ورص الصفوف، وما دون ذلك فهو يخدم الاحتلال"، بحسب تعبيره.




لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق