اغلاق

’العربية الأمريكية’ تبحث التعاون مع كلية غرناطة في كفرمندا

استقبلت الجامعة العربية الامريكية وفدا من كلية غرناطة في كفرمندا في مناطق ال48، والذي زار الجامعة لبحث التعاون المشترك في المجالات الاكاديمية والبحثية والتعليمية


جانب من اللقاء

بين الجانبين.
وضم الوفد الزائر، مدير كلية غرناطة الدكتور طه أمارة، ومستشار ومساعد مدير الكلية الأستاذ مشهور مصطفى، والمستشار القانوني للكلية المحامي احمد أمارة، ورافق الوفد نائب رئيس هيئة المتقاعدين العسكريين اللواء أنور خلف، وممثل لجنة التواصل مع الداخل الفلسطيني الأستاذ عنان الديك.
وكان باستقبالهم، رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور علي زيدان أبو زهري، والمستشار الأكاديمي لمجلس الإدارة الرئيس المؤسس للجامعة الأستاذ الدكتور وليد ديب، ومساعد رئيس الجامعة للشؤون الإدارية والمالية الأستاذ فالح أبو عرة.

"الجامعة تضم 9 كليات إنسانية وعلمية وطبية"
وخللا اللقاء، قدم الأستاذ الدكتور أبو زهري شرحا مفصلا للوفد الضيف عن الجامعة، من حيث نشأتها، وأهدافها، ورؤيتها لتطوير التعليم العالي، وأوضح ان الجامعة تضم 9 كليات إنسانية وعلمية وطبية، و10 آلاف طالبة وطالبة نصفهم تقريبا من فلسطيني الداخل، كما تمنح درجة البكالوريوس والماجستير في العديد من التخصصات النوعية، وأضاف، "إن الجامعة تتيح لطلبتها إمكانية الوصول الى التكنولوجيا في مجال التعليم، وتوفير بيئة تعليمية عصرية حيث تحتوي الجامعة على عيادات نموذجية في كلية طب الاسنان، ومختبرات مجهزة بأحدث الوسائل التعليمية كمماثلات المرضى في كلية التمريض وهي الوحيدة في الوطن، ومختبرات حاسوب متطورة، ومكتبة حديثة، إضافة الى العديد من المراكز التدريبية".
كما تحدث للوفد عن إنجازات الجامعة على الصعيدين الأكاديمي والبحثي، وسعي الجامعة لرفد سوق العمل المحلي والإقليمي بالكفاءات من الخريجين بعد تأهيلهم وتسليحهم بالعلوم الحديثة والمهارات المتنوعة التي يحتاجها سوق العمل بالتعاون مع المؤسسات المحلية والدولية.

"نحن فخورون الجامعة وبالتميز الذي حققته خلال سنوات قليلة"
ومن جانبه، عبر الدكتور أمارة عن سعادته بزيارة الجامعة، واكد انها :تحظى بسمعة أكاديمية طيبة على المستوى الوطني والإقليمي"، وقال: "نحن فخورون بالجامعة وبالتميز الذي حققته خلال سنوات قليلة هي عمر الجامعة، لتصبح احدى اهم الجامعات الفلسطينية التي تتبنى التدريس الحديث الذي يضاهي الجامعات العالمية"، وأضاف ان "سوق العمل في الداخل الفلسطيني يشهد لتميز خريجي الجامعة وكفاءتهم".
وخلال اللقاء، بحث رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور أبو زهري، ومدير الكلية الدكتور أمارة آفاق التعاون في المجال الأكاديمي والتبادل الطلابي، كما ناقشا جملة من الأفكار التي ستكون بداية لشراكة علمية حقيقية هادفة بين الجانبين.
وقام وفد كلية غرناطة بجولة ميدانية في حرم الجامعة اطلعوا فيها على كلية طب الاسنان وعياداتها، وعمادة القبول والتسجيل وآليات العمل فيها، ومختبر الحاسوب الجديد والخدمات التي يقدمها للطلبة. 

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار سخنين والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق