اغلاق

بيت لحم: وفد رفيع المستوى من البنك الدولي يزور دار الكلمة

استقبلت دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة في مدينة بيت لحم، وفداً رفيع المستوى من البنك الدولي، ضم كل من مارينا ويس مديرة البنك الدولي في فلسطين، سهى الخليلي


الوفد برفقة إدارة الكلية

مديرة وحدة مشاريع البنك الدولي في وزارة التربية والتعليم العالي، وسميرة حلّس منسقة مشاريع البنك الدولي. 
وكان في استقبالهم القس الدكتور متري الراهب رئيس دار الكلمة الجامعية، الدكتورة نهى خوري نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية، الفنانة فاتن نسطاس متواسي رئيسة دائرة الفنون المرئية ومديرة مشروع "صورة من فلسطين". 
وفي بداية اللقاء، رحب القس الدكتور متري الراهب رئيس دار الكلمة الجامعية بالوفد الزائر، وأطلع الوفد على رؤية واهداف دار الكلمة الجامعية وفلسفتها وخطتها الاستراتيجية، وأكد على "أهمية برامج البنك الدولي المتعلقة بالتعليم العالي الفلسطيني وربطه بسوق العمل"، وشكر أعضاء الوفد على اهتمامهم بفلسطين عامة وبقطاع الجامعات خاصة.
وتحدثت د. نهى خوري عن البرامج الأكاديمية التي تطرحها الجامعة وعن أهمية هذه البرامج للمجتمع الفلسطيني. ثمّ قدمت الفنانة فاتن نسطاس متواسي لمحة عامة عن مشروع "صورة من فلسطين"، واستعرضت أهم أهدافه وانجازاته والأثر الذي تركه على برنامج الأفلام وغيرها من برامج دار الكلمة الجامعية.

جولة ميدانية
ثم قام الوفد الزائر بجولة ميدانية في دار الكلمة الجامعية تعرفوا خلالها على دوائر وبرامج البكالوريوس والدبلوم في دار الكلمة الجامعية، والتقوا ببعض الأساتذة والطلبة والخريجين، كما وتعرفوا على مرافق الكلية الجامعية.
وانتهى اللقاء في المسرح حيث عُرِض فيلم "قوت الحمام" للمخرج الشاب الطالب بهاء أبو شنب، والذي يروي "قضية عبور العمال على الحاجز المسمى 300"، ودار حديث شيّق بين الطالب والوفد حول الفيلم والنجاح الذي حققه وتطلعات الطالب إلى المستقبل. كما وتحدثت الطالبة رنا ابو شخيدم، من برنامج بكالوريوس انتاج الأفلام في دار الكلمة الجامعية واحدى القائمين على تأسيس نادي سينما دار الكلمة، عن تجربتها في نادي سينما دار الكلمة، وكيفية تأسيس النادي وفكرة النادي، كما وتحدثت عن الأفلام التي يتم عرضها خلال نادي سينما دار الكلمة.  

مشروع "صورة من فلسطين"
ومن الجدير بالذكر أن مشروع "صورة من فلسطين" هو من المشاريع التي أدارتها دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة خلال السنوات الثلاث الأخيرة، بدعم من صندوق تطوير الجودة - وزارة التربية والتعليم الممول من البنك الدولي، وبالشراكة مع شبكة معا الاعلامية ووكالة فلسطين للإعلام، وراديو بلدنا، وشركة بالميديا وتلفزيون الفلسطينية. ومن اهم إنجازات المشروع كان تطوير منهاج برنامج الإنتاج الفيلمي الوثائقي وربطه بسوق العمل، وتعزيز العلاقات مع القطاع الخاص والشركاء وانتاج أفلام ومشاريع لبعض الطلبة ودعم تأسيس نادي السينما.  
 وتعتبر دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة أول مؤسسة تعليم عالي فلسطينية، تركز تخصصاتها على الفنون الأدائية والمرئية والتراث الفلسطيني والتصميم، كما وتمنح درجة البكالوريوس في التصميم الداخلي، السياحة الثقافية والمستدامة، الفنون والأدائية، التصميم الجرافيكي، الفنون المعاصرة، انتاج الأفلام، ودرجة الدبلوم في الانتاج الفيلمي الوثائقي، الدراما والأداء المسرحي، الفنون التشكيلية المعاصرة، الزجاج والخزف، فن الصياغة، التربية فنية، الأداء الموسيقي، الأدلاء السياحيين الفلسطينيين، فنون الطبخ وخدمة الطعام وبرنامج ضيافة الطعام المتقدمة، وتعمل على تطوير مهارات ومواهب طلابها لتخرجهم سفراء لوطنهم وثقافتهم وحضارتهم.






لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق