اغلاق

غنام: نفتخر بعدم تسجيل أي خرق في الانتخابات برام الله والبيرة

أكدت محافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام، "أن الانتخابات هي تكريس للنهج الديمقراطي، وانتصار للقرار الفلسطيني الذي يمثله الرئيس وتعليماته بضرورة إجراء الانتخابات


صور من تفقد محافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام لمراكز الاقتراع

برغم الظروف المحيطة لتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين وضمان التفاعل الإيجابي بين المواطنين وممثليهم، متمنية أن تجرى الإنتخابات في قطاع غزة الذي يحرم من هذا الحق وغيرها من الحقوق، لافتة أن توحيد شطري الوطن وعودة غزة لأحضان الشرعية يخدم قضيتنا على كافة الأصعدة" .
وعبرت المحافظ غنام عن "اعتزازها بعد يوم حافل كرس ابناء شعبنا خلاله قيم الديمقراطية، أن محافظة رام الله والبيرة ومع انتهاء التصويت واغلاق مراكز الاقتراع لم يسجل فيها اي خرق او تجاوز وفقا للجنة الإنتخابات المركزية"، مشيرة "أن هذا الإنجاز دليل على التكامل المثمر بين كافة الشركاء شاكرة ضباط وأفراد الأجهزة الأمنية الذين كثفوا عملهم منذ ساعات الصباح الأولى لحماية المواطن ومراكز الاقتراع وما زال عملهم متواصلا بلا كلل أو ملل" .
وحيت المحافظ المنسق العام للجنة الانتخابات المركزية في محافظة رام الله والبيرة فراس شقيرات وكافة الطواقم المتميزة، كما وشكرت المواطنين على "التزامهم وممارسة حقهم بشكل حضاري يعكس ثقافة شعبنا وتميز محافظتنا" .
وحيت غنام "أسرانا المضربين عن الطعام وأسرهم حيث أكدت أن ممارسة حق المواطن الإنتخابي في هذا اليوم لن يفقدنا البوصلة الأساسية التي وجب التركيز عليها من قبل الجميع وهي حق اسرانا ونصرتهم ومساندة أسرهم" .
وتمنت المحافظ لممثلي القوائم التوفيق، مشيرة الى "أن التصويت انتهى والآن وقت العمل من الجميع بصرف النظر عن النتيجة فكلنا شركاء لخدمة هذا الوطن" .
يذكر أن المحافظ غنام ومنذ ساعات الصباح الأولى وحتى انتهاء التصويت وهي بجولات ميدانية على مراكز الاقتراع في المحافظة، حيث تفقدت المراكز في رام الله والبيرة وبيتونيا اضافة الى صردا وأبو قش ودير غسانه وبيت ريما وعطارة  وترمسعيا ونعلين وكفر عين وسنجل اضافة الى تفقد عائلات الاسرى في عدد من خيم نصرة الأسرى وعلى رأسها الخيمة المركزية على ميدان الشهيد ياسر عرفات.
 













لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق