اغلاق

في حفل بهيج: مدرسة بيت حنينا المهنية للبنات تخرّج الفوج الاول، صور

في حفل بهيج، احتفلت مدرسة بيت حنينا المهنية التكنولوجية للبنات بتخريج الفوج الاول من طالباتها بإدارة ختام ياسين، وذلك في قاعة النوتردام بالقدس، وبحضور رائع


صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما خلال حفل التخريج


للطالبات وذويهم، واعضاء الهيئة التدريسية وبمشاركة كل من جدعون زاكن، روحانا جينش، ليئور رومن، وعمر بدارنة المدير العام لكليات سخنين، محمود عبد الحميد المفتش العام لمدارس سخنين التكنولوجية، ووسام صوالحة المفتش التربوي في وزارة العمل والرفاه الاجتماعي، و المربية جيهان ابو الحوف مديرة مدرسة شعفاط الثانوية للبنات والمربي عياد نصار مدير المدرسة التكنولوجية للبنين.
وقد تخرج خلال الحفل 35 طالبة عبر احتفال موسيقي فني خطابي واسع، تخلله معرض من اعمال الطالبات في قسم الحاضنات، التجميل والبصريات
بالإضافة الى رقصات ودبكات شعبية بمشاركة فرقة الدبكة في المدرسة وفرقة شموع القدس.

الطالبة المميزة زهرة جبارين تلقي قصيدة مؤثرة
والقت الطالبة المميزة زهرة جبارين من الصف العاشر قصيدة مؤثرة بعنوان "يا ابن ادم خالفني واختلف عني"، كما والقت الطالبة اسيل شبانة كلمة الخريجات باللغة العربية والطالبة تيماء جعافرة كلمة الخريجات باللغة العبرية، حيث شكرن في كلمتهن الاباء والامهات ومديرة المدرسة والمعلمات على جهودهن في دعمهن للوصول الى هذه المرحلة المهمة في حياتهن.
كما وقامت الخريجات بتسليم راية المدرسة الى بنات الحادي عشر بقولهن: "سنرحل عن هذه المدرسة ونحن مطمئنات انكن خير خلف لخير سلف" ..

مديرة المدرسة تهنئ الخريجات
وقامت المربية ختام ياسين مديرة المدرسة بإلقاء كلمتها ووصيتها للخريجات مهنئة اياهن بهذا النجاح، وانها فخورة اليوم بحصاد ثلاث سنوات من الجهد والتعب محققة نجاحا بما قدمته المدرسة للطالبات في حقائبهن من علم ومعرفة وخبرة في سوق العمل، متمنية لهن مستقبلا مكللا بالنجاح والتقدم".
وقدمت في نهاية كلمتها شكرها لالاستاذ عمر بدارنه والسيد جدعون زاكن لكل ما قدموه من دعم معنوي ومتابعة ومرافقة يكسوها روح الحب والاحتواء،  لهذه المدرسة خلال ال 3 سنوات .
كما و القى جدعون زاكن كلمة شكر فيها بدوره مديرة المدرسة على القيم والاسس التربوية التي بنتها منذ السنة الاولى لتوليها الادارة كما قام بدوره بشكر الهيئة التدريسية واثنى على العمل والتفاني والمساندة، مضيفا: " انه يولي اهتماما كبيرا لسكان شرقي القدس بشكل عام ولجيل المستقبل بشكل خاص".
وقام عمر بدارنة بدوره بإلقاء كلمته حيث قدم الثناء والشكر لوزارة العمل وقسم الرفاه الاجتماعي على العمل المشترك والناجح ، وعبر عن شعوره بالفخر لما حققته المدرسة من نجاح وازدهار خلال ٣ سنوات.
واختتم هذا الحفل الرائع بعشاء مشترك بين الهيئة التدريسية ومفتشي المدرسة في قاعة النوتيردام بالقدس. 











بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من حفلات تخريج اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق