اغلاق

4 طرق للحفاظ على عضلاتك شابة وأنت في ثلاثينات العمر

بالنسبة للرياضيين لمن تخطو لتوهم حاجز العشرينيات من العمر وعبروا حاجز الثلاثين يعد التفكير في كيفية الحفاظ على أجسامهم قوية وعضلاتهم سليمة وصحية من أكبر الهواجس،

الصورة للتوضيح فقط

التي لا يتوقف هؤلاء الرجال الرياضيين عن التفكير بها.
وإذا كنت احد هؤلاء الرجال الرياضيين وتعاني من كثرة التفكير بهذا الهاجس سوف يقدم لك التقرير التالي 4 نصائح أو حلول تجعلك تتوقف نهائيا عن القلق بشأن مستقبل عضلاتك وصحتك بالإضافة إلى مظهرك الخارجي.

 
1- اطعم عضلاتك !
تشير الدراسات الطبية الرياضية الحديثة أن الرجال في عُمر الثلاثين يفقدون ما يفوق الـ 5% من حجم العضلات بشكل عام، وبالطبع هذا الأمر يؤدي إلى تقلص حجم الكتلة العضلية وقبل أن تبدأ في القلق فالحل بسيط وسهل ويكمن في تناولك البروتين في كل وجباتك اليومية، فعضلاتك بحاجة إلى طعامها المفضل الذي يضمن لها الصحة ويؤمن لك النتائج الرائعة من حيث المحافظة على ضخامتها والحفاظ على نموها.
 
2- لاوقت للراحة !
وأنت في الثلاثين من العمر عليك بالحفاظ على نشاطك وقوتك بشكل دائم على عكس ما كنت تعتقد، فالمحافظة على ممارسة تمارين الإحماء بشكل جيد قبل التمارين الأساسية وفي أيام الراحة ننصحك باستخدام قدميك بشكل أكبر سواء بالتخلي عن سيارتك واستخدام قدميك قليلاً أو حتى الاستغناء عن المصعد واستخدام السلالم.
فعضلاتك في هذا العمر بحاجة إلى النشاط الدائم وليس أيام أو ساعات الراحة الكبيرة أو الممتدة لتفرات زمنية طويلة للمحافظة على نشاطها وقوة نظام حرق الدهون بداخل جسدك.

 
3- القلب الحديدي
ليس عليك فقط أن تحافظ على عضلاتك وحجمها، بل عليك أن تحافظ على صحة قلبك والأوردة أيضاً فهما الأساس الذي يمد عضلات جسدك بالدماء بالأوكسجين، لذلك عليك التركيز قليلاً على المشي وممارسة تمارين اللياقة البدنية أيضاً لفترة تتراوح ما بين الـ 10 دقائق إلى الـ 15 دقيقة قبل ممارسة تمارين رفع الأثقال.
 
4- التيستوستيرون
بعد بلوغك الثلاثين من العمر سوف يفقد جسدك ما يقرب نسبته 1,5 % إلى 2% من إنتاج هرمون التيستوستيرون، الذي يعد مسؤولاً على مدى قابلية الجسم لحرق الدهون وبناء العضلات لهذا محاولة الإبقاء على إنتاج جسدك لهذا الهرمون بغزارة يجب أن يكون هدفك الرئيسي.
ولتحقيق هذا الأمر عليك أن تحرص دائماً على أن لا تزيد مدة ممارستك للتمارين الرياضية عن الـ 60 دقيقة على الأكثر، فالكثافة في ممارسة التمارين القوية بشكل متتابع دون أخذ فترات طويلة من الراحة بين تمرين واَخر هو أهم العوامل التي تساعد في تحفيز جسدك على إفراز هرمون التيستوستيرون بغزارة دون نقصان.

لدخول لزاوية شباب وبنات اضغط هنا

لمزيد من حياة الشباب اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق