اغلاق

استقرار سعر القمح الروسي بسبب قوة الروبل والطلب التركي

قال محللون إن "أسعار تصدير القمح الروسي استقرت إلى حد بعيد الأسبوع الماضي مع ارتفاع الروبل مقابل الدولار واستئناف تركيا مشتريات القمح الروسي من المحصول الجديد،


حقل قمح في روسيا، الصورة من رويتر

مما خفف الضغوط الناجمة عن المخزون الكبير والتوقعات المبشرة للمحصول الجديد".
يذكر ان تركيا قد استأنفت تركيا مشتريات القمح الروسي، وهي عادة ثاني أكبر مشتر للقمح الروسي بعد مصر، في الثامن من أيار، بعد أيام قليلة من تسوية خلاف تجاري مع موسكو.
وقالت وكالة الاستشارات الزراعية الروسية سوف-إيكون: "بدأ المشترون الأتراك يبدون اهتماما بالحبوب الروسية الأسبوع الماضي بعد توقف طويل. الطلب يتركز بصفة أساسية على قمح المحصول الجديد".

زيادة 1.1 بالمئة بصادرات الحبوب من روسيا لهذا العام 
وقالت سوف-إيكون إن "سعر البحر الأسود للقمح الروسي المحتوي على نسبة بروتين 12.5 بالمئة سجل 184.5 دولار للطن دون تغيير عن الأسبوع السابق. وارتفع الروبل الأسبوع الماضي مع صعود أسعار النفط".
وأفادت وكالة استشارات أخرى هي إيكار أن "السعر نزل دولارا عن الأسبوع السابق إلى 183 دولارا للطن".
وحددت سوف-إيكون سعر المحصول الجديد تسليم تموز وآب عند 171 دولارا دون تغير عن الأسبوع السابق، أما إيكار فرفعت السعر 0.5 دولار إلى 173 دولارا".
وقالت وزارة الزراعة إن "روسيا صدرت 31.5 مليون طن من الحبوب بين الأول من تموز والعاشر أيار بزيادة 1.1 بالمئة عن الفترة ذاتها قبل عام".



لدخول زاوية اقتصاد اضغط هنا

لمزيد من اخبار الاقتصاد اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار الاقتصاد
اغلاق