اغلاق

ذهب للاطمئنان على طفلته، فاكتشف أن المستشفى بدلتها بـ‘ذكر‘

رفض السعودي عبدالعزيز العنزي تسلّم مولودٍ ذكر، قيل له إنه طفله الذي وضعته زوجته في أحد مستشفيات شمالي المملكة العربية السعودية.


الصورة للتوضيح فقط

فبعد أن علم أن زوجته انجبت طفلة، توجه إلى الحاضنة للإطمئنان على حالتها، فتفاجأ
بوجود طفل ذكر تحت اسم زوجته، فرفض تسلمه وتوجه إلى الحاضنات الأخرى، فصدم حين وجد طفلة مسجلة تحت اسم عائلة أخرى ولدت في نفس ساعة ولادة طفلته. 
وقرَّر التدقيق في الأمر وعلم أن عملية ولادة أجريت لسيدة أخرى قبل زوجته بساعات، فوجد طفلته مسجلة باسمها، وأكدت والدة زوجته أنها نفس الطفلة التي شاهدتها بعد ولادة ابنتها.
فقرَّر الأب تسلمها،
إلا أن المستشفى تقدم بشكوى ضده بتهمة الاعتداء والتلفظ، وهذا ما أودى به إلى السجن، وبعد خروجه بكفالة قرر التقدم بشكوى لوزارة الصحة بسبب الخطأ الذي حدث في المستشفى.
يُذكر أن 3 أمهات كن يحملن نفس اسم زوجة العنزي ووضعن مواليدهن في اليوم نفسه.



لدخول زاوية كوكتيل اضغط هنا
لمزيد من اخبار الرياضة العالمية اضغط هنا

لمزيد من اشي بحير اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق