اغلاق

الشيوخي: ’الاحتلال يستمر في حماية المهربين’

قال رئيس اتحاد جمعيات حماية المستهلك في فلسطين المهندس عزمي الشيوخي "إن قيام سلطات الاحتلال باعتقال سبعة من قوات الضابطة الجمركية الفلسطينية قبل أيام


عزمي الشيوخي

بالقرب من قرية بيت فوريك شرق نابلس يعتبر استهدافا جديدا لأفراد الضابطة الجمركية وحماية للمهربين".
وأضاف: "إن قيام قوات الاحتلال باعتقال ضباط وأفراد الضابطة الجمركية واستهدافهم يؤكد استمرار الاحتلال في حماية المهربين وأن الاحتلال يساعد على تخريب أسواقنا وتدمير مزروعاتنا واقتصادنا واغراقنا ببضائع المستوطنات والمستعمرات الاسرائيلية".
واوضح رئيس اتحاد جمعيات المستهلك الفلسطيني بأنه "تم الاعتداء على قوات الضابطة الجمركية أثناء قيامهم بمسؤولياتهم الوظيفية وبواجبهم الوطني في مكافحة ظاهرة التهريب وضبط البضائع المهربة والمهربين".
واضاف "إن قوات الاحتلال قامت باعتقالهم عندما كانت قوة من الضابطة الجمركية تراقب شاحنة محمّلة بالبطيخ الاسرائيلي قادمة من المستوطنة الاسرائيلية المسماة ايتمار المحاذية لقرية بيت فوريك وسيارة أخرى محمّلة بالقش ولا تحملان أي أوراق ثبوتية، وعندما قامت القوة الفلسطينية التابعة للضابطة الجمركية بايقاف الشاحنتين، قام سائق السيارة الأولى على الفور بالاتصال بقوات الاحتلال الاسرائيلي التي حضرت الى المكان واعتقلتهم واقتادتهم الى جهة غير معلومة".
واشاد رئيس الاتحاد "باستمرار قوات الضابطة الجمركية في القيام بواجباتهم في ضبط التهريب برغم استمرار اعتداءات قوات الاحتلال عليهم".
وقال: "إن تنظيم السوق الداخلي الفلسطيني لن يكون في ظل استمرار ظاهرة التهريب والمهربين وايضا لن يكون ثبات لأسعار السلع والخدمات في الأسواق الفلسطينية في ظل استمرار ظاهرة التهريب التي أصبحت تشكّل خطرا كبيرا على الصحة والسلامة العامة وخطرا على الأمن الصحي والغذائي والاقتصادي وعلى الأمن القومي"، موضحا ان "السلع والخدمات التي يتم تهريبها غير خاضعة للرقابة الصحية ولشروط الصحة والسلامة العامة وللمواصفات والمقاييس الفلسطينية والعالمية".



لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق