اغلاق

مجدلاني يستقبل وفد رجال دين من مختلف الكنائس

استقبل الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. أحمد مجدلاني، السبت، بمكتبه بمدينة رام الله، وفود من الكهنة


جانب من اللقاء

المسيحيين من مختلف الكنائس، حيث ناقش اللقاء آخر المستجدات السياسية.
واطلع الوفد د. مجدلاني على "التحركات التي يقوم بها كهنة فلسطين بالدفاع عن قضية شعبنا، والعمل على فضح جرائم الاحتلال، وكذلك توعية الرأي العام الخارجي من خلال الزيارات التي يقوم بها الكهنة الى دول العالم أو من خلال بعثات الحج التي تأتي للأراضي الفلسطينية"، مشيرين إلى أن "الكنائس تقرع أجراسها وتقيم الصلوات من أجل الأسرى الذين يدافعون عن قضية شعبنا في ظل اضرابهم عن الطعام بمعركة الحرية والكرامة"، مؤكدين على "الجهود التي يبذلها الرئيس في حماية ابناء شعبنا".
ومن جانبه، أكد د. مجدلاني أنه "لا يمكن تصور فلسطين دون الأخوة المسيحيين فهم جزء أصيل ومكوّن أساسي من مكونات الشعب الفلسطيني".
وأشار مجدلاني "لضرورة معالجة الهجرة المسيحية من فلسطين، ودراسة اسبابها والعمل على الحد منها، ففلسطين بحاجة الى ابنائها المسيحيين من أجل استكمال مسيرة التحرر وبناء مؤسسات الدولة".
هذا وحضر اللقاء عضو اللجنة المركزية للجبهة تغريد كشك، واتفق على "مواصلة اللقاءات والزيارات من أجل ترسيخ العلاقات والعمل المشترك لما فيه مصلحة وأهداف وقضية شعبنا".





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق