اغلاق

الدولار يهبط مع استمرار المخاطر السياسية واليورو يرتفع

هبط الدولار أمس الاثنين، إلى أدنى مستوى في أكثر من ستة أشهر أمام سلة من العملات، موسعا خسائره من الأسبوع الماضي مع تضرر العملة الأمريكية من حالة


الصورة لتوضيح فقط

 الضبابية السياسية في الولايات المتحدة وانتعاش اليورو.
وتراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس قيمة العملة الخضراء مقابل سلة من ست عملات رئيسية، 0.14 بالمئة إلى 97.005 في أواخر التعاملات بالسوق الأمريكي. وفي وقت سابق من الجلسة هبط إلى 96.797 وهو أدنى مستوى له منذ التاسع من نوفمبر تشرين الثاني من العام الماضي.
ومني الدولار بخسائر بلغت أكثر من 2 بالمئة الأسبوع الماضي، عندما سجل أسوأ آداء له في أكثر من عام، وسط تزايد القلق في أعقاب قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مؤخرا، إقالة مدير مكتب التحقيقات الاتحادي جيمس كومي الذي كان يشرف على تحقيق في صلات محتملة بين فريق الرئيس وروسيا.
وأثارت التوترات السياسية في واشنطن مخاوف من تأجيلات محتملة في مساعي ترامب لتنفيذ خططه لتحفيز الاقتصاد ايضا.

اليورو يسجل أعلى مستوى له أمام الدولار في ستة أشهر
وتضررت العملة الأمريكية أيضا من انتعاش اليورو الذي سجل أعلى مستوى في أكثر من ستة أشهر أمام الدولار أثناء التعاملات أمس الاثنين، بعد أن قالت المستشارة الالمانية أنجيلا ميركل إن العملة الأوروبية "ضعيفة جدا" بسبب السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.
وارتفع اليورو 0.25 بالمئة إلى 1.1232 دولارا في أواخر التعاملات بالسوق الأمريكي، بعد أن سجل عند أعلى مستوى له في الجلسة 1.1263 دولارا.
من ناحية أخرى، تراجع الجنيه الاسترليني أمام معظم العملات، بعد أن أظهرت استطلاعات للرأي تقلص تفوق حزب المحافظين بزعامة رئيسة الوزراء تيريزا ماي على حزب العمال المعارض قبل انتخابات عامة الشهر القادم.



لدخول زاوية اقتصاد اضغط هنا

لمزيد من اخبار الاقتصاد اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار الاقتصاد
اغلاق