اغلاق

عطل يجبر طاقم المحطة الدولية على الخروج الى الفضاء المفتوح

أكدت وكالة ناسا، الأحد 21 مايو الجاري، أن طاقم المحطة الفضائية الدولية سيخرج في وقت لاحق من هذا الأسبوع إلى الفضاء المفتوح لإصلاح عطل في أحد أجزاء المحطة.


ووفقا للخبراء في الوكالة، فقد "قرر أفراد طاقم المحطة الفضائية الدولية يوم الأحد 21 مايو، أن يخرجوا بطلعة غير مقررة مسبقا إلى الفضاء المفتوح، لإصلاح أحد الأجزاء الخارجية للمحطة، المسؤول عن البث وإعادة إرسال الإشارات والذي تعطل في اليوم السابق".
وأضافوا أن "أفراد الطاقم سيقررون موعد خروج إلى الفضاء المفتوح، لكن من المعروف أن خروجهم بتلك المهمة لن يتم، قبل يوم الثلاثاء 23 مايو الجاري، ولن يستمر لأكثر من ساعتين، فمهمتهم ستكون إصلاح العطل فقط".
ورغم أن الوكالة لم تعلن بعد عن السبب الحقيقي للعطل، إلا أن الخبراء نوهوا إلى أن العطل حصل داخل إحدى العلب الخارجية المسؤولة عن إعادة بث الإشارة، والتي تم تركيبها في مارس الفائت، حيث أكدوا أن إصلاح هذا العطل لن يؤثر على عمل المحطة.

ومن جانبهم أكد أفراد طاقم المحطة الفضائية أنه "لا يوجد خطر على انقطاع البث ونقل البيانات من وإلى المحطة، فعلبة البث الثانية الموجودة عليها تعمل بشكل ممتاز وتؤمن نقل البيانات".



لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق