اغلاق

الدولار يتعافى من أدنى مستوياته في ستة أشهر ونصف

صعد الدولار الأمريكي أمام سلة من العملات الرئيسية أمس الثلاثاء، بعد أن دفعت أسوأ خسائره الأسبوعية في عام البائعين لجني الأرباح، والمستثمرين إلى تحويل اهتمامهم


الصورة للتوضيح فقط

 إلى محضر أحدث اجتماع لمجلس الاحتياطي الاتحادي والذي سيصدر اليوم الاربعاء.
وارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس قيمة العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات رئيسية منافسة، 0.41 بالمئة إلى 97.379 بعد أن هوى في الجلسة السابقة إلى أدنى مستوى في أكثر من ستة أشهر.
وينتظر المتعاملون محضر اجتماع مجس الاحتياطي الذي سينشر اليوم الاربعاء الساعة (18:00) بتوقيت "جرينتش" للاسترشاد به بشأن ما إذا كان البنك المركزي الأمريكي سيرفع أسعار الفائدة في اجتماعه في حزيران المقبل.
وانخفض اليورو 0.50 بالمئة أمام العملة الأمريكية إلى 1.1180 دولارا في أواخر التعاملات في السوق الأمريكي، بعد أن قفز في وقت سابق من الجلسة إلى 1.1267 دولارا وهو أعلى مستوى له منذ التاسع من نوفمبر تشرين الثاني.
وأمام العملة اليابانية صعد الدولار 0.48 بالمئة إلى 111.81 ينا.
وتراجع الجنيه الاسترليني مقابل الدولار، مع انتظار المستثمرين المزيد من التطورات في حملة الانتخابات العامة التي جرى تعليقها بعد تفجير انتحاري هز مدينة مانشستر.
وبلغت العملة البريطانية في أواخر التعاملات 1.2965 دولارا منخفضة 0.27 بالمئة بعد أن كانت سجلت الأسبوع الماضي أعلى مستوى منذ التاسع والعشرين من أيلول الماضي.




لدخول زاوية اقتصاد اضغط هنا

لمزيد من اخبار الاقتصاد اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار الاقتصاد
اغلاق