اغلاق

جبارين: نتهم الشرطة بالمسؤولية عن استمرار ‘تدفيع الثمن‘

قال النائب د. يوسف جبارين بعد زيارته عائلة يونس في عارة التي كانت ضحية لعملية (تدفيع الثمن) مؤخرا: "إن عصابات اليمين الفاشي والمستوطنين تواصل جرائمها


خلال زيارة النائب يوسف جبارين لعائلة يونس في عارة

ضد اهلنا عبر طرفي الخط الأخضر، في ظل تقاعس شرطوي واضح بالقبض على المجرمين. هذه العصابات تتغذّى من الخطاب العنصري الرسمي في اسرائيل، ونحن نحمّل الشرطة والحكومة الاسرائيلية المسؤولية الكاملة عن هذه الأعمال الارهابية".
وأضاف جبارين: "لقد اغلقت الشرطة ملف التحقيق في الاعتداء على مسجد حي عراق الشباب قبل ثلاث سنوات، وها هي الاعمال الارهابية تستمر، وقبل اسبوعين
فقط كانت عمليات مماثلة في قرية الناعورة وفي شعفاط في القدس. قطعان المستوطنين تواصل ارهابها ضد اهلنا دون اي رادع ودون ان تحرك الشرطة ساكنًا. هل تنتظر الشرطة كارثة مثل الجريمة في دوما ضد عائلة دوابشة حتى تستفيق من سباتها؟" .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار كفرقرع ووادي عارة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق