اغلاق

لحياة زوجيه سعيدة .. تعلمي فن التعامل مع حماتك

قد تكون حماتك شخصية تتسم بالعدوانية والقدرة على إيذاء الآخرين وجرح مشاعرهم، وربما تكون معتادة على التعدي باليد كذلك في حالة غضبها، ولو كانت حماتك من هذا النوع،


الصورة للتوضيح فقط

فإن ذلك يمكن أن يمثل خطورة كبيرة جدًا على مستقبل حياتك الزوجية.
من أجل التعامل بشكل صحيح مع حماتك لو كان نمط شخصيتها يميل إلى العدوانية والتسلط لابد أن تستفيدي من مجموعة من النصائح والوصايا نحاول استشرافها فيما يلي:

اولا- الحماة المتسلطة:

من أخطر أنواع الحموات، فهي تحب أن تكون الآمر الناهي لأي قرار بين الزوجين، وتشعر بأن لها الحق الكامل في ذلك، وهذا النوع من المستحيل أن تتحمله الزوجة صاحبة الشخصيه القوية التي تربت على التفاهم في بيتها.
ويجب التعامل مع هذا النوع من الحموات بحذر عن طريق ارضاء غرورها وتركها تأخذ قرارات في اشياء عادية لا تؤثر في حياتكم الزوجية، ولكن فقط اتركي لها المساحة لتشعر بأهميتها، وتجنبي الخلاف معها دائما وعليك بالكلمة الطيبة، فهذا النوع من الحموات يحتاج الى ذكاء في التعامل لدرجة كبيرة.
 
ثانيا- الحماة الغيورة: 

تغار ام الزوج من زوجة ابنها لأسباب عديدة فتشعر بان زوجة ابنها جاءت فقط لخطف ابنها من حضنها بعد سنين العمر تعب وشقاء في تربيته، وتزيد غيرتها عندما يكون الزوج لا يتمتع بالذكاء الكافي لتفهم والدته، فيثير غيرتها عندما يظهر مشاعر الحب لزوجته امامها، او عند ذكر صفات زوجته الجميلة دون مراعاة غيرتها.
فيجب على الزوجة التعامل مع الحماة الغيورة برفق ومراعاة لمشاعرها وعدم المبالغة في اظهار مشاعر الحب لزوجها، وعدم المبالغة في التزين امامها لإظهار جمالها لتتجنب اثارة غيرتها وتتجنب الخلاف معها.
 
ثالثا- الحماة الفضولية:

غالبا الحماة الفضولية غير مؤذية، ولكنها فقط تريد ان تعرف تفاصيل كل شيء بين ابنها وزوجته، وإذا لم تشعر بأنها تعلم كل شيء يخص حياة ابنها فسوف تتلقى منها ايتها الزوجة أسوأ الطباع والصفات والكلام الجارح المهين، فذكرت انها غير مؤذية غالبا وذلك اذا حاولت إرضاءها وكسبها لصالحك.
فيجب عليك بان تخبريها اشياء كثيرة عن حياتكما لتجعليها تشعر بأهميتها، وإنها على تواصل بحال ابنها وحياته وإنها غير منفصلة عنكما وتشعر بأنها جزء من حياتكما، وعليك بالاهتمام الدائم بها وإخبارها بما يخصك واستشارتها في امور كثيرة لتكسبي ارضائها دائما فتصبح غير مؤذية لكي ولا تؤثر على حياتك.
 
رابعا- الحماة متقلبة المزاج ومتقلبة التعامل:

الحماة ( القلابة ) متغيرة التعامل مع زوجة ابنها، غريبة في طريقة تعاملها مع زوجة ابنها وتتأثر بالأشياء المحيطة بها وعلى حسب مزاجها العام، فأحيانا تتعامل برفق وأحيانا تتعامل بشدة، وتعاملي معها بالحسنى دائما وتجنبيها وقت الخلاف ولا تشغلي تفكيرك واهتمامك بحديثها دائما ليعكر صفو حياتك دون جدوى.
 
خامسا- الحماة المستبدة:
من اخطر انواع الحموات وغالبا تؤدي لتدمير الحياة الزوجية بأي طريقة، فهي تجمع بين صفات جميع الحموات السابقة، فهي فضولية، غيورة، انانية، مستغلة لمال ابنها، متقلبة وكاذبة تختلق المواقف لتشعل الخلاف بينك وبين زوجك، شاغلها الاول والأخير تدمير حياتك وتعكير صفوها حتى لو على حساب راحة ابنها.
فيجب عليك ايتها الزوجة الانفصال عنها في المسكن والمأكل وتجنبيها دائما وتجنبي الخلاف معها ولا تخبريها امرا عن حياتك، فالكلمة الصغيرة كفيلة لتدمير حياتك فعليك بالكلمة الطيبة وحسن التعامل معها فقط.

لدخول لزاوية شباب وبنات اضغط هنا

لمزيد من ع الماشي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق