اغلاق

أئمة مساجد عرعرة وعارة :‘ حرمات مساجدنا تنتهك‘

تحت عنوان "حرمات مساجدنا تنتهك"، وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما، بيان مذيل بتوقيع أئمة مساجد عرعرة وعارة جاء فيه:"اعدت المساجد للعبادة والدعوة الى الله والى


السيارة بعد استهدافها


توحيد الأمة وإعلاء وتبيان كلمة الحق وما حدث بالأمس في مسجد عمر ابن الخطاب في حي عين الزيتونة من تهجم وإهانة للإمام لتصحيحه رواية لحديث نبوي وفتاوى مغلوطة قام بها أحد المصلين والذي لم يرق له ذلك ، فنحن بدورنا أئمة المساجد ومن لب عقيدتنا الذود عن الحق وتبيان الصدق ولا يجوز لنا السكوت على مثل هذه المغالطات والمهاترات خاصة التي تتعلق بآيات الله وأحاديث نبيه الكريم صلى الله عليه وسلم.
فالإمام هو علم ، هو قيِّم على مسجده ومسؤول عن ادارته ومسؤول أمام الله عن رعيته وفق شرع الله تعالى ولا يخفى على أهلنا الأحباب أن امام مسجد عمر ابن الخطاب هو من خريجي كلية الشريعة ومجاز بفقه العبادات على على مذهب الإمام الشافعي ومخول شرعا ان يصحح كل علة وبدورنا أئمة المساجد في عرعرة وعارة نشجب وندين ونستنكر مثل هذه الأعمال البربرية التي انحطت الى مستوى الجريمة بحق الإمام الشيخ بديع ملحم أثناء تواجده في المسجد وأدائه صلاة التراويح .
كما ونهيب نحن أئمة المساجد بأهلنا الأحباب أن يكونوا عونا وسندا في تحري الصدق وقول الحق وعدم مداراة الباطل ، إذ من غير المعقول أن يتكلم في الدين من ليس من أهله .
ولنعلم جميعا أن حرمة الإمام هي من حرمة الدين والشريعة فعلينا التصدي جميعا لكل من يحاول ان يعبث ويمزق نسيج وحدتنا القائم في المساجد، وعلينا قطع دابر كل من تسول له نفسه التطاول على المصلين وأئمة المساجد.
حتى متى نصمت
فصمتنا يساهم في انتشار الجريمة
والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون
بمودة واحترام
أئمة مساجد عرعرة وعارة".


اطلاق نار على سيارة الشيخ بديع ابراهيم حافظ ملحم
في سياق آخر، افاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما، امس انه تم اطلاق النار على سيارة الشيخ بديع ابراهيم حافظ ملحم إمام مسجد عمر بن الخطاب - عين الزيتونة في عرعرة، بينما كان
في صلاة العشاء والتراويح مساء الجمعة. وتضررت سيارته وسيارة أخرى كانت بجوارها.
وباشرت الشرطة بالتحقيق ولم تُعرف هوية الجناة ولا سبب إطلاق النار على سيارة إمام المسجد.
وجاء في بيان موقع باسم "شباب حارة الحَنْيِة، أن "هذا العمل الإجرامي يدل على ضرورة وقوف مجتمعنا يداً واحدة لوقف هذه الجرائم والتي وصلت حتى أئمة المساجد.
إن الإعتداء على رمز ديني مجتمعي بصفته إمام مسجد يعتبر اعتداء على كل المجتمع وقيمه ورموزه الدينية وهذا خط أحمر بل مجموعة خطوط حمراء تم تجاوزها لذلك على أئمة المساجد والمجلس المحلي المبادرة لإتخاذ التدابير اللازمة لإجتثاث العنف والجريمة بالحكمة والبرامج والأساليب المناسبة.
حتى متى نصمت؟
فصمتنا يساعد في زيادة الجريمة
فلينهض مجتمعنا ويعبر عن هويته التي لطالما نبذت العنف والجريمة". نهاية البيان.


الامام الشيخ بديع ملحم
 

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار كفرقرع ووادي عارة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق