اغلاق

دراسة تحذر : فحم الشواء يرفع خطر الإصابة بالتسمم

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون بريطانيون، أن الفحم المستخدم في الشواء يرفع من خطر الإصابة بتسمم أول أكسيد الكربون «Co».

الصورة للتوضيح فقط

وبينت الدراسة الاستقصائية أن الناس يدركون مخاطر أخرى مثل التسمم الغذائي والحروق، وسلامة الأطفال وحرائق الحدائق والحوادث الخارقة، لكنهم لا يدركون خطر الأبخرة القاتلة التي تنبعث من الفحم.
ومن المثير أن البريطانيين قلقون بشأن الأضرار المحتملة التي قد تصيب نباتات الحديقة الخاصة بهم الناجمة عن الشواء، لكنهم لا يدركون أنها تشكل خطرًا كبيرًا على صحتهم أيضًا.
وأشار الباحثون إلى أن استخدام الشواء في الداخل أو في خيمة يمكن أن يكون قاتلًا مقارنة بالأماكن المفتوحة وفقًا لموقع صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.
وأوضح «جوناثان صموئيل»، أستاذ الصدر والأمراض الرئوية، أن كثيرًا من الناس لا يدركون أن الفحم ينبعث منه أول أكسيد الكربون الخطير، وقال: «كثير من الناس لايدركون خطورة الرائحة المنبعثة من الفحم، خاصة وأنه ينبعث منه أول أكسيد الكربون، لذلك يجب الشواء في الهواء الطلق».
ويُشار إلى أن غاز أول أكسيد الكربون المعروف باسم «القاتل الصامت»، ليس له لون، ولا طعم أو رائحة ويمكن أن يكون له عواقب وخيمة، وهناك عدة أعراض تصيب الشخص عند تعرضه لهذا الدخان من بينها ضيق التنفس، والصداع، والغثيان، إلى جانب الدوخة، والانهيار وفقدان الوعي أيضًا.



لدخول زاوية بانيت توعية اضغط هنا

لمزيد من بانيت توعية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق