اغلاق

تكريم الشاعرة زهيرة صباغ في مدينة الناصرة

نظم في مكتبة ابو سلمى في الناصرة حفل تكريم للشاعرة زهيرة صباغ من مدينة الناصرة ، وذلك بحضور العديد من الشخصيات الاجتماعية والمسؤولين من الناصرة والمنطقة وعدد من الأدباء وشعراء .



وتحدث الحضورعن " دور زهيرة صباغ في تاسيس جمعية نساء ضد العنف ، وعن تضحيتها من اجل خدمة الوطن وجميع المواطنين العرب ، وعن دورها المميز خلال عملها في مكتبة أبو سلمي في الناصرة ".
وذكر المتحدثون بحفل التكريم " ان صباغ حملت الهم الفلسطيني وهموم شعبنا في الضفة والقطاع وفي جميع الوطن العربي،واهتمت أيضا بدراسة الأدب الانجليزي ".
وخلال حفل التكريم شكرت زهيرة صباغ كل من حضر لتكريمها ، وأكدت أن الشعر عالم جميل جدا وغني وكل الأمور التي تحزنك أو تفرحك تخرجها على الورق من خلال كتابة الشعر ومن ثم ألقت بعضا من قصائدها .
أما علي سلام القائم بأعمال رئيس بلدية الناصرة فقال خلال حفل التكريم : " زهيرة صباغ هي موظفة بلدية سابقا وهنالك تقدير كبير لها، اليوم هي شاعرة اليوم نشكرها على العطاء الذي قدمته لأهل الناصرة ونشكرها للشعر الذي قدمته أيضا ، نحن في بلدية الناصرة نقدرها نفتخر بها ، ونتمنى لها مزيدا من العطاء للمدينة ".
كما كانت خلال الحفل مداخله من قبل الأديب فتحي فوراني الذي أثنى بدوره على العطاء والعمل المميز الذي تقدمة زهيرة وعلى شعرها المتميز .
ومن بين القصائد التي كتبتها الشاعرة صباغ ، قصيدة أهدتها إلى ابنها فارس وهو قابع في احد السجون ، وقالت فيها : " أصرخ من قاع الروح ، يا كرمل الروح ، اجلب له هواء بحر حيفا، أحضر له نسيم بحر يافا، يلطف برد زنزانته ، وحرها يا كرمل الروح، كن حنونا عليه، فأنت أقرب مني إليه، يا كرمل الروح، انه وحيد، يا كرمل الروح، إنه روحي" .

 *لمشاهدة موقع بانيت عبر تلفونك النقال ارسل رسالة sms واكتب فيها panet ثم ارسلها الى 3322 وبانيت معك على طول.









































لمزيد من خدمات والعاب وااااو اضغط هنا
لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق